الاحتلال يعدم مواطنا قرب البيرة بزعم تنفيذ عملية دهس

نشر بتاريخ: 13/12/2018 ( آخر تحديث: 14/12/2018 الساعة: 07:57 )
الاحتلال يعدم مواطنا قرب البيرة بزعم تنفيذ عملية دهس
رام الله - معا - اعدمت قوات الاحتلال مواطنا (60) اثر انزلاق سيارته التي يقودها في المنطقة الصناعية قرب البيرة، بزعم محاولته تنفيذ عملية دهس.
وأفادت وزارة الصحة ان الشهيد الذي تم اطلاق النار عليه قرب مدخل البيرة الشمالي هو حمدان توفيق العارضة، من بلدة عرابة قضاء جنين.
وافادت مصادر محلية ان الشهيد فقد السيطرة على المركية التي يقودها فاطلق الاحتلال النار عليه.
وكان موقع صحيفة يديعوت احرونوت العبرية ذكر انه تم اطلاق النار على المواطن بزعم محاولته دهس جنود احتلال خلال اقتحامهم البيرة.
واضافت المصادر لاحقا ان جنديا اسرائيليا اصيب بجراح نتيجة عملية دهس مزعومة.

واكدت طواقم الهلال الأحمر ان قوات الاحتلال منعت طواقمها من الوصول للمصاب في البيرة.
ووفقاً لمصادر محلية وشهود عيان، فإن ما جرى هو حادث سير عادي، حيث فوجئ المواطن بالجنود، وحاول الابتعاد عنهم، فلمس أحدهم، وفتح الجنود النار عليه بغزارة.
وتدور مواجهات في هذه اللحظة في البيرة عقب استشهاد المواطن، واطلق الجنود النار على المتظاهرين ما ادى الى إصابة بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط في الرأس واعتقال فتى.