الغرفة المشتركة: الجمعة اختبار لنوايا الاحتلال وردودنا جاهزة

نشر بتاريخ: 23/12/2018 ( آخر تحديث: 24/12/2018 الساعة: 11:14 )
الغرفة المشتركة: الجمعة اختبار لنوايا الاحتلال وردودنا جاهزة
غزة- معا- أعلنت غرفة العمليات المشتركة لفصائل المقاومة ان يوم الجمعة القادم سيشكل اختبارا لنوايا الاحتلال تجاه مسيرات العودة.
وأضافت في بيان لها ان يوم الجمعة القادم سيكون حاسماً في اختبار سلوك ونوايا الاحتلال تجاه أبناء شعبنا في مسيرات العودة، وإنهم مصرّون على حماية أبناء شعبنا.
وأكدت الغرفة ان لديها ردود جاهزة وقاسية يحدد مسارها وشكلها وتوقيتها سلوك الاحتلال على الأرض.
واعتبرت ان ممارسات الاحتلال ضد المتظاهرين وقتل اربعة منهم تجاوزت الخطوط الحمراء، وأن المقاومة لن تتهاون مع الاحتلال ولن تقف مكتوفة الأيدي تجاه هذه الجرائم.
وأوضحت أن ما حصل يوم الجمعة الماضية يعد جريمةً متكاملة الأركان، واستهتاراً واضحاً من قبل الاحتلال بدماء أبناء شعبنا التي هي بالنسبة لفصائل المقاومة متكافئة لا تمييز بينها تحت أي اعتبار، قائلة" إن العالم الظالم وخصوصاً الغرب يقف متفرجاً على جرائم قتل المتظاهرين السلميين بدم بارد، ولا يكتفي بذلك بل يجند طاقاته لخدمة الاحتلال محاولا تجريم المقاومة الفلسطينية على قيامها بواجبها وحقها في الدفاع عن شعبها".