الأربعاء: 24/04/2024 بتوقيت القدس الشريف

الجيش الاسرائيلي يوزع منشورات باللغة العربية على سكان بيت لحم يتهم فيها من اسماهم بالارهابيين بحرمان السكان حرية التنقل

نشر بتاريخ: 19/10/2005 ( آخر تحديث: 19/10/2005 الساعة: 02:00 )
بيت لحم- معا - افاد المواطنون في مدينة بيت لحم ان الجيش الاسرائيلي قام بتوزيع منشورات باللغة العربية على سكان المدينة يتهم خلالها ما اسماهم بالارهابيين بانهم السبب وراء حرمان السكان حرية الحركة وتسهيلات شهر رمضان .

وكانت قوات الاحتلال الاسرائيلي اغلقت المداخل المؤدية الى قرى العرقوب وحوسان نحالين, بتير, وواد فوكين غربي محافظة بيت لحم, ومنعت المواطنين من الوصول الى مدارسهم واعمالهم.

وتأتي الاجراءات الاسرائيلية هذه في اعقاب العملية التي نفذها مقاومون فلسطينيون قبل يومين قرب مفترق كفار عصيون جنوب بيت لحم وادت الى مقتل 3 اسرائيليين واصابة 4 آخرين.

وكان وزير الامن، شاؤول موفاز، اقر خلال جلسة مشاورات عقدها في اعقاب العملية مجموعة من القيود المشددة على تحركات الفلسطينيين تمثلت في منعهم قيادة سياراتهم الخصوصية في طرقات الضفة الغربية والسماح لهم بالتنقل بواسطة سيارات الأجرة فقط، ونصبت الحواجز العسكرية وفرضت حصارا محكما على مدينتي بيت لحم والخليل اضافة لفرض حصار على المدن الفلسطينية، ووقف كل المحادثات الجارية بين اسرائيل والسلطة الفلسطينية ووقف تسليم المسؤوليات الامنية عن المدن الفلسطينية للسلطة الفلسطينية.