19 ألف شرطي إسرائيلي لمواجهة التزوير بالانتخابات

نشر بتاريخ: 16/09/2019 ( آخر تحديث: 16/09/2019 الساعة: 16:21 )
19 ألف شرطي إسرائيلي لمواجهة التزوير بالانتخابات
بيت لحم- معا- من المنتظر ان يعمل 18 ألف و800 شرطي إسرائيلي، إضافة الى قوات ما يسمى "حرس الحدود" ومتطوعين الى جانب الآلاف من رجال الامن المدنيين في 10 آلاف و700 صندوق اقتراع، سيتم افتتاحها في السابعة من صباح الثلاثاء في انحاء إسرائيل.
وستعنى الشرطة بالحفاظ على النظام العام والامن في محيط مراكز الاقتراع لضمان نزاهة سير الانتخابات.
وتأتي هذه استعدادات الشرطة على خلفية الشبهات بوقوع عمليات تزوير في الانتخابات السابقة.
ونشرت صحيفة "معاريف" تقريرا استقصائيا للصحافي كالمان ليبسكيند، كشف عن شهادات لأعضاء لجان انتخابية مندوبين عن حزب الليكود حول تزوير واحتيال وعنف في مراكز الاقتراع.
وفي الوقت نفسه، فان مسؤولين سياسيين أعربوا عن خشيتهم من وقوع اعمال عنف بين النشطاء من قبل مختلف الأحزاب.
والى جانب الاستعدادات حول مراكز الاقتراع، تجري الشرطة استعداداتها حيال ارتياد مئات الالاف من الزوار للمتنزهات وأماكن الترفيه، والشواطئ والشوارع في يوم الانتخابات العامة الذي يعتبر يوم عطلة رسمية في اسرائيل.
يذكر انه في الانتخابات السابقة التي جرت في نيسان/ ابريل الماضي عمل نحو 17 الف شرطي ومتطوع وآخرون، وتم حاليا إضافة 1800 رجل امن لهم.