Advertisements

اللجنة الوطنية لدعم الأسرى في نابلس تنتصر للأسرى المضربين عن الطعام

نشر بتاريخ: 24/09/2019 ( آخر تحديث: 26/09/2019 الساعة: 08:48 )
اللجنة الوطنية لدعم الأسرى في نابلس تنتصر للأسرى المضربين عن الطعام
نابلس- معا- نظمت اللجنة الوطنية لدعم الأسرى في محافظة نابلس، الاثنين، وقفة تضامنية مع الأسرى المضربين عن الطعام أمام اللجنة الدولية للصليب الأحمر وتأتي هذه الوقفة نتيجة الوضع الصحي الخطير الذي يهدد حياة الأسرى والذين تجاوزوا بإضرابهم مدة شهرين وهم احمد غنام وإسماعيل علي خلف وطارق قعدان وهناك أيضا مجموعة كبيرة من الأسرى دخلوا بإضراب مفتوح عن الطعام مطالبين برفع أجهزة التشويش المسرطنة.
واكد ماهر حرب بكلمة ألقاها باسم اللجنة الوطنية لدعم الأسرى على أن شعبنا الفلسطيني لن يقبل حالة الاستهتار وإدارة الظهر من قبل إدارة مصلحة سجون العدو والتي تهدف إلى قتل الأسرى بشكل ممنهج ضاربين بعرض الحائط كل المواثيق الدولية لحقوق الإنسان واتفاقيات جنيف.
وقدمت اللجنة الوطنية لدعم الأسرى مذكرة احتجاج لهيئة الصليب الأحمر طالبتهم فيها بضرورة الاضطلاع على الأوضاع الصحية للأسرى الإداريين الذين شرعوا مؤخرا باضراب مفتوح عن الطعام احتجاجا على أجهزة التشويش المسرطنة.
Advertisements

Advertisements