وفد من رجال الأعمال المقدسيين يزور كهرباء القدس

نشر بتاريخ: 06/10/2019 ( آخر تحديث: 06/10/2019 الساعة: 12:04 )
وفد من رجال الأعمال المقدسيين يزور كهرباء القدس
القدس - معا - التقى وفد من رجال الأعمال المقدسيين في مقر شركة كهرباء محافظة القدس رئيس مجلس إدارتها ومديرها العام م. هشام العمري وعضو مجلس الإدارة خالد ابو عكر، وعدد من موظفي الشركة، وأمين سر نقابة العاملين في الشركة هاني عبد السلام، وذلك للاطلاع على آخر مستجدات الأزمة الحالية في ظل مواصلة كهرباء إسرائيل قطع التيار الكهربائي عن مناطق امتياز الشركة.
وأكد الوفد الذي ضم أكثر من خمسين رجل أعمال على وقوفه الى جانب شركة كهرباء القدس ورفضه لكافة الإجراءات العقابية التي تمارس على أبناء شعبنا من قبل الحكومة الاسرائيلية، مضيفا أن شركة كهرباء القدس هي شركة وطنية وتعتبر الشريان الاقتصادي الوحيد الذي يربط القدس بالضفة.
وأشار الوفد أن الكهرباء والماء حق طبيعي وإنساني شرعته القوانين الدولية. ولا يحق لاسرائيل قطعها عن المدن الفلسطينية ما يؤكد أن هذه الاجراءات تفرض لأهداف سياسية وليست مجرد أسباب مالية.
وقد حمل الوفد كبار المستهلكين المتخلفين عن دفع فواتير الكهرباء وبعض التجمعات الفلسطينية بالاضافة لمناطق "ب" و "ج" الغير ملتزمين بالدفع المسؤولية في إعطاء اسرائيل الفرصة لفرض العقوبات الجماعية على المدن الفلسطينية من خلال التحكم بقطع الكهرباء. مطالبين برفع الغطاء وكشف اسماء كل المتخلفين عن الدفع والمتسببين بتراكم الديون على شركة كهرباء القدس.
وقال اسامة صلاح أحد رجال الأعمال المقدسيين " نطالب السلطة الفلسطينية بالتعاون مع مجلس إدارة الشركة وجباية الأموال المطلوبة على التجمعات السكنية المتخلفة عن الدفع وتفعيل القضاء اتجاه سارقي التيار الكهربائي مشيرا إلى أن الضرر في هذه الشركة الوطنية يعود بالضرر على مدينة القدس وأهلها".
بدوره طالب رجل الأعمال المقدسي مازن سبيتاني خلال زيارته كافة المسؤولين بالوقوف الى جانب الشركة واتخاذ الخطوات اللازمة والفعلية على أرض الواقع لإنقاذها قبل فوات الأوان وفقدان هذا الصرح الفلسطيني داخل مدينة القدس والتي توفر خدمة حيوية لا يمكن الاستغناء عنها.
من جهته قال رئيس اتحاد تجمع الإسكان المقدسي محمود زحايكة "المطلوب من جميع المواطنين الفلسطينيين الالتحام ومؤازرة هذه المؤسسة حتى اجتياز المرحلة الحالية من الأزمة المالية ، مضيفاً "رغم الازمة الاقتصادية التي يعاني منها الشعب لكن يجب أن يعلم المواطن ان مساهمته ودفع الفاتورة مقابل استهلاك التيار الكهربائي أمر ضروري وتخلف الدفع يساعد الجهات الاسرائيلية السيطرة على هذه المؤسسة وفقدان الكيان الوطني الفلسطيني".
وشكر رئيس مجلس ادارة شركة كهرباء القدس هشام العمري الوفد على هذه الزيارة التضامنية في ظل الأزمة المالية التي تمر بها الشركة بسبب تراكم الديون عليها لصالح شركة كهرباء اسرائيل. مشيرا أن الشركة على تواصل دائم مع الحكومة الفلسطينية لاطلاعهم أولا بأول على خلفية قرار كهرباء اسرائيل حيث قامت الحكومة بتشكيل خلية أزمة لمتابعة تداعيات الإجراء الإسرائيلي على أمل الخروج من هذه الأزمة والحفاظ على حق المواطن الفلسطيني في مناطق نفوذ الشركة كونها من الحقوق الإنسانية الطبيعية.