/* */
الأخــبــــــار
  1. اصابة 3 مواطنين بشظايا واعيرة معدنية وعشرات بالاختناق بمواجهات كفرقدوم
  2. ليبرمان من "غلاف غزة" يهدد بعملية عسكرية مؤلمة ضد القطاع
  3. اسرائيل: سقوط بالون حارق في مستوطنة "جيلو" اطلق من مدينة بيت جالا
  4. الاحتلال يقتحم مدرسة ذكور تقوع الثانوية ويحاول خلع الابواب
  5. مصر تضبط 4 مهربين وكميات من الحبوب المخدرة خلال محاولة تهريبها لغزة
  6. الاحتلال يعتقل شابا على معبر الكرامة
  7. الرئيس: القدس عاصمة فلسطين ولا استقرار لأحد بدونها
  8. الاردن يتدخل لمنع وزير زراعة الاحتلال من زيارة الاقصى
  9. اسرائيل تقول انها احبطت عملية تفجير في فرنسا
  10. إحياء الذكرى المئوية الأولى لميلاد الزعيم الأممي الراحل مانديلا
  11. الطقس: جو صاف وانخفاض على درجات الحرارة
  12. إسرائيل وأمريكا تعارضان الإعلان الوزاري حول التنمية المستدامة
  13. الاحتلال يصادق على مخطط لشق شارع استيطاني غرب رام الله
  14. حكومة الرزاز تحصل على ثقة مجلس النواب الاردني
  15. اردني يهدد بالقاء نفسه من شرفة مجلس النواب
  16. مدفعية الاحتلال تقصف نقطة "ضبط ميداني" شرقي رفح
  17. استشهاد عبدالكريم رضوان وإصابة 3 آخرين بقصف شرق مدينة رفح
  18. توغل محدود مقابل مخيم العودة شرقي رفح واستهداف مطلقي البالونات
  19. الشاعر: كل امكانياتنا تحت تصرف اهلنا في الخان الاحمر
  20. المؤبد للأسيرين محمد ابو الرب ويوسف كميل بدعوى قتل مستوطن

انقطاع الكهرباء أنار طريق المصالحة والوحدة الوطنية الفلسطينية

نشر بتاريخ: 12/10/2017 ( آخر تحديث: 12/10/2017 الساعة: 20:55 )
الكاتب: هدى صلاح الدين عريدي

ظهر هذا اليوم, انقلبت قاعدة اكتوبر من الحرب إلى المصالحة، أو بالأحرى انقلبت حتى اشعار اخر. وقعت حركتا فتح وحماس على اتفاق المصالحة الفلسطينية برعاية مصرية,انجاز تاريخي لم نتوقع تنفيذه بعد انقسام دام 11 عامًا وخاصة بعد فشل اتفاق الشاطئ عام 2014.

في ظل ممارسات الاحتلال الاسرائيلي الغاشم لا يوجد خيار اخر امام القيادة الفلسطينية سوى الوحدة الوطنية والاهم من ذلك وضع استراتيجية عمل لمواجهة سياسات الاحتلال ومكافحة الفساد المحلي المتفشي في المجتمع الفلسطيني والمباشرة بالاصلاحات الجذرية , خاصة بعد قبول فلسطين كدولة عضو في المنظمة الدولية للشرطة الجنائية “انتربول”.

نص الاتفاق تطرق لصلاحيات حكومة الوفاق في غزة والخطوات القادمة, منها ادارة المعابر وقضية رواتب الموظفين الحكوميين، ولكن لم يتخلل الاتفاق قضية السلاح او تنازل حماس عن استقلالها العسكري, قضية شائكة ممكن أن تقف عقبة في استكمال اتفاق المصالحة في القاهرة يوم 21 نوفمبر الشهر المقبل, هل ستتناول حماس عن سلاحها من اجل استكمال الاتفاق؟ أم انها ستتشبث بنموذج حزب الله؟ وهل ستكون المصالحة الفلسطينية بداية لنهاية الصراع الفلسطيني الاسرائيلي؟ وشرارة تُحرك عملية السلام في الشرق الأوسط؟

نأمل أن يتم استكمال الاتفاق والعمل وفقا له، وأن لا نعيش خيبة أمل جديدة كما يحدث بين الأحزاب السياسية في الداخل الفلسطيني، لا نطالب بالوحدة فقط، بل نطالب بالوحدة واستكمال الوحدة باستراتيجية عمل، قدمًا نحو مستقبل أفضل يضمن حقوق الشعب الفلسطيني بكافة أطيافه وفصائله، فالشباب الفلسطيني يستحق ثقافة الحياة ,ثقافة الحرية والاستقلال، وقيادة حقيقية لا تنسى وصية الحكيم بالوحدة وعدم الاقتتال، قيادة تجعل ما حدث في الماضي رؤوس أقلام في بيان اليوم ومقدمة الغد.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018