الاسترداد

نشر بتاريخ: 28/09/2021 ( آخر تحديث: 28/09/2021 الساعة: 13:40 )

الكاتب: شاكر كتاب

الاسترداد: المقصود بكلمة الاسترداد - في مؤتمر أربيل - هو استعادة اموال اليهود واملاكهم التي "سلبت" منهم عند واقعة الفرهود " والتي نظمتها الصهيونية نفسها" أو تركت نتيجة مغادرة العراق فاستولت عليها الدولة. هكذا يعمل المطبعون على اعادة اليهود الى العراق مع استرجاع املاكهم من أموال وعمارات وأراضٍ مع تعويض الفارق الزمني في استخدامها من قبل الحكومات المتعاقبة. كم انتم حريصون على اخوتكم اليهود ولا يشغل خلية من خلايا ادمغتكم عذابات العراقيين بأنواعها غير المحدودة: الفقر والجوع والتسول والبطالة والحرمان وانتشار الأمية والأمراض والاوبئة والتزوير والهجرة والتهجير وسرقات المال العام والفساد بكل مدارسه والطائفية الدموية والعنف والإرهاب. ولا أسألكم عما يجري لإخوتنا الفلسطينيين على أيادي اخوتكم انتم اليهود الصهاينة في فلسطين المحتلة. هل طالبتم باسترداد ارواح الشباب الفلسطيني التي ازهقت على أيادي جنود الاحتلال؟ هل طالبتم باسترداد بساتين الزيتون التي جرفتها البلدوزرات؟ هل ستطالبون باسترداد البيوت التي هدمت على رؤوس الاطفال والنساء؟ والمعتقلون والمعتقلات والأسرى وجدران الفصل العنصري وجرائم قضم الاراضي بالضم والاستيطان المستمر؟ هل طالبتم إسرائيل بالكف ولو لمدة يومين فقط عن ارتكابها شتى الاعمال الوحشية بحق كل العرب في فلسطين وخارج فلسطين؟ أم انكم لا ترون هذه الجرائم ولا تسمعون بها؟ اسئلة عراقية اخرى: هل ان مبالغ التكريم !! التي استلمتوها سيتم بها استرداد كراماتكم؟ هل ستنقذكم إسرائيل من غضب اهلكم ومناطقكم وكل ابناء شعبكم وتساعدكم على استرداد معنوياتكم التي سحقتها هي بحذاء ابن بيريز؟. أم انها وعدتكم على تمكنيكم باللجوء السياسي على اراضيها وفي بعض بلدان اوروبا؟ تبّا لمن لا يرى ولا يسمع ولا يشعر الا بسيل اللعاب عندما يتراءى له الدولار. ﴿أُولئِكَ جَزاؤُهُم أَنَّ عَلَيهِم لَعنَةَ اللَّهِ وَالمَلائِكَةِ وَالنّاسِ أَجمَعينَ﴾ [آل عمران: ٨٧]