فيروس كورونا نُقل سراً لإسرائيل بهدف البحث عن علاج

نشر بتاريخ: 05/03/2020 ( آخر تحديث: 05/03/2020 الساعة: 19:24 )
فيروس كورونا نُقل سراً لإسرائيل بهدف البحث عن علاج
بيت لحم- معا- كشف موقع صحيفة "يديعوت أحرونوت"، الخميس، أن رزمتين تحملان فيروس الكورونا وصلت الى إسرائيل من اليابان وإيطاليا ودول أخرى بهدف اجراء أبحاث لايجاد لقاح للمرض.

وذكر موقع Ynet" أن الرزم التي وصلت بشكل سرى لإسرائيل نقلت مع حراسة من قبل وزارة الجيش الإسرائيلي للمركز البيولوجي في نيس تسيونا.

وأوضح أنه تم ادخال الفايروسات الى إسرائيل بواسطة رزم خاصة تحمل درجة حرارة 80 تحت الصفر.
ووصلت، اليوم، الشحنة الأخيرة إلى إسرائيل من سويسرا وتحتوي على عينات مجمدة من فيروس كورونا من دول عديدة من بينها إيطاليا.
ويعمل أكثر من 50 عالما من ذوي الخبرة حاليا، داخل المركز البيولوجي الإسرائيلي من أجل التوصل إلى لقاح يقضي على الفيروس الذي يهدد غالبية دول العالم.
وكشف رئيس العلاقات الخارجية في وزارة الصحة الإسرائيلية الدكتور آشر سالومون، عن تفاصيل الجهود الإسرائيلية لإيجاد لقاح لفيروس كورونا خلال لقاء مع الدبلوماسيين الأجانب في إسرائيل، وقال: "تعمل إسرائيل حاليا على إنتاج لقاح كجزء من الجهد الدولي، وعملية الإنتاج هذه تستغرق وقتا طويلا، ونأمل جميعا أن تكون ناجحة في وقت لاحق من هذا العام".