في بيان مشترك : نقابة المهن الصحية والتمريض في مدينة جنين توضح للمواطنين مشكلة موظفي وزارة الصحة

نشر بتاريخ: 26/10/2005 ( آخر تحديث: 26/10/2005 الساعة: 17:32 )
جنين - معا - اوضحت نقابة المهن الصحية ونقابة التمريض في بيان مشترك في جنين للمواطنين الفلسطينيين في المدينة مأساة موظفي وزارة الصحة الفلسطينية .

وجاء في البيان ان موظفي الصحة قاموا باجراءات احتجاجية نقابية منذ شهر ايار الماضي لهذا العام بهدف مطالب حقوقية وجهت الى عديد من المسؤولين .

وكانت الاجراءات مدة 40 يوم حتى تم تشكيل لجنة وزارية قام بها رئيس الوزراء الفلسطيني احمد قريع والتي تضمنت اللجنة من وزارة الصحة ومجلس الوزراء والمجلس التشريعي وممثلي النقابات لبحث كافة مطالب موظفي وزارة الصحة الفلسطينية واضاف البيان " وبعد عدة جلسات من الحوار مع هذه اللجنة وبعد طلب ممثل مجلس الوزراء منحه مهلة لدراسة كل ما تقدمنا له من مطالب تم تعليق كافة الاجراءات الاحتجاجية".

واكد البيان انه لم يتم حل اي مشكلة ولم يتم تنفيذ اي طلب من المطالب اثناء الجلسات السابقة فتم استئناف الاضراب ولكن بشكل مفتوح وذات اجراءات عنيفة, سيتم بموجبها اغلاق جميع عيادات الرعاية الصحية الاولية والعيادات الخارجية في المستشفيات بشكل تام وعدم استقبال اي حالة جديدة في المستشفيات باستثناء حالات مرضى غسيل الكلى ومرضة الجلطات القلبية الحادة والعلاج الكيميائي لمرضى السرطان وحالات النزيف الحاد.

ودعا البيان كافة ابناء الشعب الفلسطيني والمؤسسات الحكومية وغير الحكومية بالوقوف جانبا الى موظفي وزارة الصحة حتى يتم تحقيق مطالبهم .