الخميس: 22/10/2020

هارتس تكشف صفقة الافراج عن 400 اسير مقابل عدم تنفيذ الاعدام بخمسين عميلا

نشر بتاريخ: 06/06/2005 ( آخر تحديث: 06/06/2005 الساعة: 19:19 )
كشفت صحيفة هارتس العبرية النقاب عن صفقة سرية بين السلطة الفلسطينية وحكومة شارون تبلورت على اساس ان تقوم تل ابيب بالافراج عن 428 اسيرا فلسطينيا من سجونها ممن تبقى لمحكومياتهم عدة اشهر او عدة سنوات مقابل ان تلتزم السلطة الفلسطينية بعدم تنفيذ احكام الاعدام بحق خمسين عميلا ساعدوا المخابرات الصهيونية في النيل من قادة الانتفاضة ونشطائها.
وقالت الصحيفة العبرية ان اسرائيل استخدمت جهودا دوبلوماسية كبيرة للضغط على السلطة الفلسطينية ومن بين هذه الضغوط السفير الامريكي في تل ابيب دان كرتسلر والذي استخدم بدوره الضغوطات على كبار قادة السلطة لوقف تنفيذ حكم الاعدام بالعملاء المحكومين في المحاكم الفلسطينية بالجرم.
وتقول الصحيفة ان عدم توقيع محمود عباس ابو مازن على قرارات تنفيذ الاعدام جاءت ضمن صفقة معه للافراج عن الاسرى .
وردا على ذلك نفى عبد الفتاح حمايل من اعضاء البرلمان ومن قادة فتح المقربين من ابو مازن ما نشرته صحيفة هارتس الا ان الشارع الفلسطيني يميل الى تصديق الصحيفة العبرية بدليل ان ابو مازن لم يعد على ذكر الامر منذ ثلاثة شهور رغم ان مفتي القدس درس ملفات العملاء وراجعها وصادق عليها تمهيدا لتنفيذ الاعدام .