الإثنين: 05/12/2022

بطولة الشهيد ياسر عرفات العسكرية الأولى تتواصل :الأمن الوطني يقصي الحرس الرئاسي ويتربع عرش المجموعة الاولى

نشر بتاريخ: 24/10/2008 ( آخر تحديث: 24/10/2008 الساعة: 10:18 )
بيت لحم - معا - منتصر العناني - واصل منتخب الأمن الوطني زحفه بقوة باتجاه الفوز والأنتصار بخطىً ثابته ضمن جولاته في لقاءاته في بطولة الشهيد ياسر عرفات الكروية الاولى للأجهزة الأمنية عندما واجه منتخب الحرس الرئاسي الصعب الذي عانده وكان نداً قوياً للأمن الوطني الذي حاول أن يحقق فوزاً خاطفا ً في شوطه الأول الأ أن لاعبيه بقيادة فادي اللحام ومحمد عنبر واياد عنبر واسامة ابو العليا لم يوفقا في شوطهم الأول ولكن منتخب الحرس الرئاسي والتي كانت له محاولات جريئة امام شباك الأمن الوطني بقيادة يوسف وريدات وموفق ابو عرام وقد حصلت بعض المواجهات الصعبة امام المنطقة المحرمة للفريقين أنتهت بدون اهداف وفي النصف الأول من الشوط قام الحكم بطرد اللاعب اسامة ابو العليا ومحمد ابو السعيد بالبطاقة الجمراء وافضى الشوط الاول بين صد ورد وخرج الفريقين دون أية أهداف .
وفي الشوط الثاني شدد لاعبو الأمن الوطني والحرس الرئاسي من اجراءاتهم الهجومية على شباك كل من الأخر ولكن دون جدوى ونزل الى الساحة لاعب الامن الوطني الزنبرك عادل الفران الذي أجرى حراكاً سريعاً للعبة وتعاون مع اللحام والعنبر وقد سنحت الفرصة للوصول الى الهدف ولكن الحرس الرئاسي بدفاعاته المتمكنة حالت دون هز الشباك ورغم ان موفق ابو عرام من الحرس الرئاسي اقتحم اروقة المنطقة المحرمة للامن الوطني وحاول التسجيل لكن العارضة كانت له بالمرصاد والدفاع الوطني قاتل بشراسه وكذلك مارسها اللاعب يوسف وريدات والذي سنحت له فرصة ثمينة امام شباك الوطني ولكن صدها الحارس الوطني ببراعة ولكن بعد طول أنفاس المباراة وفي النفس الأخير منها ( 15 ) دقيقة تمكن الأمن الوطني من الحصول على ضربة جزاء مستحقة له قام بتنفيذها في شباك الحرس الرئاسي النجم محمد أبو رويس ليعلن بعد انتظار طويل تقدم الامن الوطني وبهذا الهدف انهى الفريقين رغم تقدم الحرس الرئاسي العنيد في الدقائق الأخيرة من الشوط الثاني لمعادلة النتيجة ألأ أن ذلك لم يكن في الوارد عندما وقف العنيدان محمد عنبر واياد عنبر بالمرصاد ومنعوا تقدمهم أو الأقتراب من الشباك لتبقى النتيجة تراوح مكانها لتنتهي المباراة بفوز الامن الوطني بلقائه الثاني على الحرس الرئاسي . ليتربع منتخب الامن الوطني عرش المجموعة الأولى في هذه البطولة وضمن المجموعة الأولى سيلتقي الخاسران من منتخبا المخابرات العامة والحرس الرئاسي بحسب ما هو معد لها يوم الأثنين القادم ويوم الثلاثاء تليه اللقاء الثالث ضمن المجموعة الثانية والتي تجمع منتخبا المن الوقائي والدفاع المدني وبهذه الجولة ينتظر الجولات الأخيرة من البطولة لتحديد اللقاء النهائي المرتقب والذي سيكون له احتفال خاص وكذلك سيسبقه أجتماع للأتحاد العام الرياضي العسكري من أجل وضع الترتيبات الخاصة به وكان تابع اللقاءات رئيس الأتحاد العام الرياضي العسكري العقيد نضال ابو دخان ومسؤول اللجنة الفنية بالأتحاد محمد الساوية وشاكر الشروف مسؤول لجنة المنتخبات وتشير النتائج الاولية بأن منتخب الامن الوطني هو المرشح الأول للفوز باللقب الا اذا كانت هناك مفاجآت بالأنتظار رغم المقاومة الشرسة التي قابلها من المنتخبات الأخرى في رحلته منذ أنطلاقة البطولة .