حداد ومسيرات بالضفة شهيد وعدد من الجرحى في مواجهات بقرية نعلين

نشر بتاريخ: 28/12/2008 ( آخر تحديث: 28/12/2008 الساعة: 14:09 )
محافظات- معا- استشهد شاب فلسطيني وأصيب 6 آخرون في مواجهات بقرية نعلين غرب رام الله، اعقبت مسيرة نظمها اهالي القرية للتنديد بالعدوان الاسرائيلي على قطاع غزة، يأتي هذا في الوقت الذي تشهد فيه الضفة الغربية إضراباً شاملاً ومواجهات مع قوات الاحتلال في العديد من المناطق.

وذكرت مراسلة "معا" في رام الله أن المواجهات في نعلين أسفرت عن استشهاد الشاب عرفات راتب الخواجا ( 20 عاماً) وإصابة 6 آخرين بينهم الشاب محمد فهمي الخواجا ( 20 عاماً) الذي أصيب برصاصة في الرأس ووصفت مصادر طبية بمستشفى رام الله الحكومي، حيث نقل الجرحى، حالته بالخطيرة.

وكان الاهالي قد خرجوا في مسيرة من وسط القرية بدعوة من اللجنة الشعبية لمواجهة الجدار، سارت باتجاه المستوطنات الاسرائيلية المقامة على اراضيهم، لتتصدى لها قوات الاحتلال مطلقة الرصاص والقنابل الغازية لتفريق المتظاهرين.

وفي مدينة الخليل اصيب نحو 17 مواطنا بجراح جراء اصابتهم بالرصاص الحي الذي اطلقه جنود الاحتلال في المواجهات التي اندلعت في منطقة باب الزاوية .

وقال مراسلنا ان 17 اصيبوا برصاص حي في الفخذ بينما اصيب 15 اخرين بالاختناق بالغاز.

وفي قرية بدو شمال غرب القدس أصيب مواطنان في مواجهات مع قوات الاحتلال نقلا على اثرها الى المستشفى للعلاج.

ولليوم الثاني على التوالي تواصلت في مدينة رام الله الاحتجاجات المنددة بالمجازر الإسرائيلية في قطاع غزة.

ونظمت المبادرة الوطنية الفلسطينية اعتصاما وسط مدينة رام الله تنديدا بالعدوان على القطاع وتضامنا مع أهله، واحتشد مئات المواطنين الفلسطينيين في ميدان المنارة بمدينة رام الله بالضفة الغربية، للاحتجاج على هذه الاعتداءات الإسرائيلية، حيث رفع المواطنون الإعلام الفلسطينية، ولافتات تستنكر الصمت العالمي عن هذه المجازر التي سقط ضحيتها مئات الشهداء، والجرحى.

وقال الناطق باسم حركة حماس في الضفة الغربية فرحات اسعد، "إن ما يحصل في القطاع هو جريمة حرب منظمة، استخدمت فيها إسرائيل كافة أشكال الأسلحة، ضد أبناء الشعب الفلسطيني"، مشيراً إلى أن الهدف من هذه العملية هو تصفية الشعب الفلسطيني في غزة، مؤكدا على أن هذه الأحداث شكلت بداية لوحدة الشعب الفلسطيني، وأنها خطوة نحو استحقاق الوحدة الوطنية.

وبدوره، اكد النائب في المجلس التشريعي د. عبد الله عبد الله "إن المطلوب هو الوقف الفوري، لهذه المجازر بحق الأبرياء في القطاع"، مشيراً إلى أن هذه الممارسات لن تثني إرادة الشعب الفلسطيني عن مطالبه المنادية بالحرية، والاستقلال وزوال كافة أشكال الاحتلال الإسرائيلي.

اضراب في جنين
-----------------
وفي جنين عم الإضراب الشامل المدينة والمخيم والقرى والبلدات المجاورة، وأغلقت المحلات التجارية باستثناء الصيدليات والعيادات الطبية أبوابها، فيما أصاب الشلل الشوارع التي خلت من المارة.

ولوحظ اقبال من قبل المواطنين على مقاهي الانترنت التي فتحت ابوابها، وقال أحد مرتادي هذه المقاهي إنه يحاول من خلال الانترنت الاطلاع على اخبار اقاربه في قطاع غزة، والحديث معهم عبر برامج المحادثة المباشرة.

ورفع المواطنون في عدة مناطق بجنين الرايات السوداء على منازلهم تعبيراً عن الحداد على شهداء القصف الاسرائيلي، كما بثت المساجد عبر مكبرات الصوت القرآن الكريم ترحماً على أرواح الشهداء.

وشرعت المحطات التلفزيونية والإذاعية المحلية في محافظة جنين ببث موجات مفتوحة لنقل الأحداث عن الفضائيات، والاتصال بمراسلين وصحافيين في قطاع غزة.

مواجهات في مناطق متفرقة
------------------------------
وتصاعدت الاحداث في أكثر من موقع في الاراضي الفلسطينية مع استمرار القصف الاسرائيلي على قطاع غزة.

وبعد خروج المئات من الشبان في تظاهرات تندد بالعدوان أمس تجددت المسيرات والتظاهرات في أكثر من موقع، حيث قام العديد من الشبان في مخيم شعفاط في القدس المحتلة بالتظاهر ورشق جنود حرس الحدود بالحجارة ما ادى الى اصابة احد الجنود اصابة بسيطة، كذلك قام بعض الشبان برشق الحجارة على السيارات المارة بالقرب من قرية دير الاسد داخل الخط الاخضر.

وبحسب ما ذكر أكثر من موقع عبري فان إحدى المستوطنات أصيبت في منطقة الخليل جراء القاء الحجارة كذلك تجري مواجهات مع الجيش في نعلين.