الثلاثاء: 16/08/2022

سعد يترأس اجتماع الهيئة الادارية للنقابة العامة لخدمات السياحة

نشر بتاريخ: 12/01/2009 ( آخر تحديث: 12/01/2009 الساعة: 17:00 )
نابلس-سلفيت-معا- ترأس شاهر سعد الامين العام للاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين ظهر اليوم الاثنين اجتماع الهيئة الادارية للنقابة العامة للعاملين في قطاع الخدمات السياحية في فلسطين، والذي تم بحضور اعضاء الهيئة الادارية للنقابة في مختلف المحافظات ضمن الاتفاقية الموقعة مع مركز التضامن الامريكي في الاتحاد.

وناقشت الهيئة مع الامين العام التقارير الادارية والاوضاع الداخلية للنقابة ومجموعة الانشطة المنوي تنفيذها في المرحلة القادمة ، وذلك على ضوء خطة العمل الفرعية التي تقوم باعدادها، والتي تستهدف تطوير الواقع النقابي وهيكله العام ، وكذلك عقد ورش عمل ولقاءات لتسهيل القيام بوظائفهم النقابية على اتم وجه.

واشار خالد ابو هلال رئيس النقابة العامة للعاملين في قطاع السياحة ان القطاع السياحي في فلسطين تضرر بشكل كبير نتيجة الاحداث التي تمر بها الاراضي الفلسطينية والحرب التي تشنها اسرائيل على اهلنا في قطاع غزة وما نتج عنه من تداعيات في الضفة ، من حيث فرض الاغلاقات والحواجز بين المدن والمحافظات اضافة الى الممارسات القمعية التي تقوم بها قوات الاحتلال الاسرائيلي ضد المواطنين الفلسطينيين، وتقلص حجم السياحة الخارجية الوافدة الى الاماكن السياحية في محافظات الوطن.

واضاف ان الجهود تبذل من قبل الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين و النقابة والاعضاء فيها من اجل النهوض بالوضع السياحي من خلال وضع الخطط والاستراتيجيات اللازمة لذلك.

كما وتطرق الاعضاء في اجتماعهم الى الحديث عن الاوضاع الصعبة التي تشهدها الاراضي الفلسطينية على ضوء ما يجري من تصعيد اسرائيلي على ابناء شعبنا في قطاع غزة من قتل للاطفال والنساء والشيوخ والمدنيين العزل وتدمير للمنازل ، حيث وقف المجتمعون دقيقة صمت وحداد على ارواح الشهداء الذين سقطوا نتيجة العدوان الاسرائيلي .

واكد المجتمعون على ان الجرائم التي يقدم الاحتلال على ارتكابها في قطاع غزة لم ولن تثنيهم عن مزاولة اعمالهم وجهودهم بل على العكس من ذلك فهي تزيدهم اصرارا على التحدي والوقوف في وجه المخططات الاسرائيلية الرامية الى تقويض البنية التحتية في الاراضي الفلسطينية.

هذا واعتبر الامين العام لاتحاد عمال فلسطين شاهر سعد ان ما تقدم عليه اسرائيل يهدف الى تعميق الفجوة الحاصلة بين الضفة والقطاع والقضاء على الجهود الفلسطينية والعربية الرامية للوصول الى دولة فلسطينية مستقلة وعاصمتها القدس.

كما اشار سعد الى ان الاتحاد العام لعمال فلسطين ومنذ بداية العدوان الاسرائيلي على غزة قد اعلن موقفه الرافض لما يحدث ، وذلك من خلال عدة بيانات ورسائل تم ارسالها ونشرها الى كل الاتحادات والنقابات العمالية في العالم، ونتيجة لهذه الجهود قال سعد ان اتحاد النقل الجوي الاردني والعالمي قاما باول حملة نقابية لحشد المساعدات وارسالها عبر طائرة جوية الى قطاع غزة حيث تضمنت ارسال 3 سيارات اسعاف ومئات الاطنان من المواد الغذائية والصحية ، وكانت هناك تحركات من اتحادات اخرى في اليابان والسويد وبلجيكا واسبانيا ودول اخرى من العالم.

وقال سعد ان الجهود التي بذلها الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين في حشد الدعم والمساندة لاهلنا في قطاع غزة لاقت ردود افعال واستجابات من اتحادات دولية وعالمية، وان اتحاد عمال فلسطين سيستمر في مساعية وجهوده حتى انتهاء الاحتلال والعدوان عن الشعب الفلسطيني.

ومن جانب اخر فقد تقرر ان يكون هناك فعاليات خاصة بالاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين في رام الله السبت القادم ، والتي تأتي في سياق الجهود التي تبذل لرفع العدوان الاسرائيلي عن اهلنا في قطاع غزة، واشار سعد انه تقرر في اجتماع عقدته الامانة العامة مؤخرا ان يتم خصم يوم عمل واحد من رواتب الموظفين في الاتحاد يتم التبرع بها لابناء شعبنا الفلسطيني في غزة، وهناك جهود ومساعي تهدف لمشاركة كل عمال فلسطين في محافظات الضفة بحملة الدعم التي يقوم بها الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين لمساندة المواطنين والمدنيين العزل الذين شردوا نتيجة هدم وقصف منازلهم من قبل الطائرات الاسرائيلية في قطاع غزة.