وزيرة شؤون المرأة تلتقي وحدات النوع الإجتماعي في الوزارات والمؤسسات

نشر بتاريخ: 03/02/2009 ( آخر تحديث: 03/02/2009 الساعة: 16:19 )
رام الله- معا- التقت د.خلود دعيبس وزيرة شؤون المرأة، في مقر الوزارة، أمس، مندوبات ومندوبي وحدات النوع الإجتماعي في الوزارات ومؤسسات السلطة الوطنية الفلسطينية، لبحث آليات التنسيق والمتابعة لسياسة وخطط هذه الوحدات للعام 2009.

وأكدت دعيبس على أهمية تنسيق الجهد الرسمي والأهلي وتكثيف الجهود على كافة المستويات وفي القطاعات المختلفة لتوثيق وتقييم الأضرار التي لحقت بالمرأة الفلسطينية في قطاع غزة، وأهمية التواصل ما بين وحدات النوع الإجتماعي ووزارة شؤون المرأة لبحث الأدوات والآليات الأنجع للتواصل مع المرأة في قطاع غزة.

وأضافت دعيبس بأنه وفي ظل الوضع الحالي يجب ربط الخطط الإستراتيجية للوزارات المختلفة بوضع المرأة في قطاع غزة وإضافة بعض الأنشطة التي تتطلب التنفيذ بشكل عاجل للتخفيف من معاناة النساء هناك.

واستعرضت دعيبس جهود وزارة شؤون المرأة في الفترة السابقة والتي تهدف الى دعم ومساندة وحدة النوع الإجتماعي في الوزارات ومنها عقد ورشة عمل لوكلاء الوزارات حول مفاهيم النوع الإجتماعي، وتطوير الوحدات وهيكليتها في مجلس والوزراء، وبرنامج بناء القدرات والإحتياجات التدريبية للوحدات الذي نفذته الوزارة.

وقدم نضال كعكبان رئيس قسم الخطط الإقتصادية في الوزارة للحضور عرضاً موجزاً لخطة وزارة شؤون المرأة للعام 2009، مسلطاً الضوء على محاورها الثلاث: دور المرأة في رسم السياسات وصنع القرار، وزيادة في الحقوق والأمان الإقتصادي للمرأة، وتقليل العنف ضد النساء. كما استعرض كعكبان الأهداف الجزئية والأنشطة التفصيلية لهذه المحاور.

بدورها قدمت فاطمة البطمة مديرة دائرة التدريب في الوزارة عرضاً توضيحياً لخطة التدريب للعام 2009 والهادفة الى بناء قدرات ومأسسة وحدات النوع الإجتماعي في الوزارات، والتي تستهدف الفئات العليا ووحدات النوع الإجتماعي وكافة موظفي/ات القطاع الحكومي، وتتناول مواضيع مثل مفاهيم، التحليل والتخطيط والتدقيق على أساس النوع الإجتماعي والموازنات الحساسة للنوع الإجتماعي، بالإضافة الى مجموعة مهارات منها تعزيز ثقافة حقوق الإنسان والمواثيق الدولية، المناصرة والضغط والتواصل مع وسائل الإعلام.

وأكد الحضور في الإجتماع الذي أدارته فاطمة ردايدة مديرة وحدة النوع الإجتماعي في الوزارة، على أهمية دعم وزارة شؤون المرأة للوحدات وتم بحث آليات التنسيق والتعاون والتوجيه لوضع الخطط والبرامج والسياسات للوحدات في الوزارات المختلفة، محاور إدماج وتطوير النوع الإجتماعي في هذه الخطط، متابعة التنفيذ والتدقيق، والموازنات، وقاعدة البيانات المصنفة على أساس النوع الإجتماعي لإظهار الفجوات.

وفي نهاية الإجتماع تم توزيع شهادات الدورة التدريبية في مفاهيم النوع الإجتماعي والتي عقدتها الوزارة مؤخراً لعدد كبير من مندوبات ومندوبي وحدة النوع الإجتماعي في الوزارات منها وزارة الداخلية، الصحة، العدل، الأشغال والإسكان، الحكم المحلي، التربية والتعليم، الأوقاف، النقل والمواصلات، الإقتصاد الوطني، الإعلام، الزراعة، العمل، المالية، الشباب والرياضة، والجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني، ديوان الموظفين، مجلس الوزراء.

وتجدر الإشارة الى أن مجلس الوزراء في جلسته المنعقدة بتاريخ 28 تموز 2008 أصدر القرار رقم 65، بإلغاء مسمى وحدة شؤون المرأة ويستبدل لتصبح وحدة النوع الإجتماعي في الوزارات.