الخميس: 18/07/2024 بتوقيت القدس الشريف

الاسرى للدراسات يطالب الصليب الاحمر لحل منع زيارات أهالي أسرى القطاع

نشر بتاريخ: 13/02/2009 ( آخر تحديث: 13/02/2009 الساعة: 15:44 )
بيت لحم- معا- طالب مركز الأسرى للدراسات الصليب الأحمر الدولي العمل على ضمان الزيارة لكل أهالي اسرى قطاع غزة بعيداً عن سياسة المنع تحت أي حجة، واستئناف الزيارة بشكل طبيعي أسبوعياً للموقوف وكل أسبوعين للمحكوم مع ادخال الاحتياجات من ملابس وغذاء وكتب وعلى شبك مطالبين بالغاء الزجاج العازل وعد ربط هذا الموضوع بأي حجج أخرى.

واشتكى أهالى أسرى قطاع غزة من منع زياراتهم للعام الثاني على التوالي، معتبرين أن هذا المنع يشكل حكم جديد على الأسرى وذويه وعقاب اضافي كفلته لهم النظم والقوانين والاتفاقيات الدولية وعلى رأسها اتفاقية جنيف الرابعة.

وأكد المركز في بيان وصل "معا" أن منع الأسرى من الزيارات أحدث نقص حاد في احتياجاتهم الأساسية كالملابس والأحذية والأغطية، وأن إداراة السجون تفرض على الأسرى شراء هذه الاحتياجات من الكانتين وبأسعار باهظة، الأمر الذي يضاعف من معاناة الأسرى والذين باتوا يتحملون عبء فوق إمكانياتهم المادية.

وناشد المركز المتخصصين والباحثين والمؤسسات الرسمية والأهلية والجمعيات الحقوقية والمنظمات المتضامنة مع الأسرى والداعمة لهم برفض أي خطوة تمنع أي أسير أي كان انتماءه أو مكانه الجغرافي من الزيارة تحت أي حجة، وترفض أي قرار من أي شخصية بهذا الاتجاه، وطالبهم للضغط على دولة الاحتلال لاستئناف زيارات أهالي قطاع غزة والممنوعين من الزيارات بحجج أمنية من الضفة الغربية.