الشاباك يكشف النقاب عن اعتقال خلية من الفتية الفلسطينين من نابلس

نشر بتاريخ: 15/06/2005 ( آخر تحديث: 15/06/2005 الساعة: 19:29 )
معا- كشف جهاز المخابرات الاسرائيلي الشاباك النقاب عن اعتقال خلية تابعة لتنظيم فتح في نابلس عملت على تجنيد صغار السن لتنفيذ عمليات تفجيرية داخل اسرائيل .
وذكر امير بخبط من صحيفة معاريف ان الشاباك كشف النقاب عن قيام نشيط التنظيم وليد عبد الفتاح نقيب من مخيم عسكر بتجنيد فتى يبلغ من العمر 15عاما للقيام بعملية انتحارية في اسرائيل .
وادعت المخابرات الاسرائيلية ان الفتى عرض على النقيب القيام بعملية انتحارية حتى يلحق بصديقه عمر الفرا الذي نفذ عملية تفجيرية في سوق الكرمل في نوفمبر عام 2004ادت الى مقتل ثلاثة اسرائلين وجرح اربعين ولكن قيام المخابرات باعتقال الفتى حال دون تنفيذ العملية .
وفي نفس السياق ادعت المخابرات الاسرائيلية انها اعتقلت صبيين من مخيم بلاطة قرب نابلس يبلغان من العمر 15-16عاما حاول احد نشطاء التنظيم تجنيدهما للقيام بعملية تفجيرية على احد الحواجز العسكرية وادعت الشاباك ان احد الصبية تمكن تسجيل وصيته قبل ان تعتقله المخابرات .
الفتى اعتقل على الحاجز في طريقه لتنفيذ عملية كما تم اعتقال محمد حشاش بعد ان ادلى فتى يبلغ من العمر 15عام من مخيم عسكر باعتراف يفيد بقيام حشاش بتجنيده للقيام بعملية داخل اسرائيل وبعد رفض الفتى قام حشاش باقناعة بتنفيذ العملية على حاجز حوارة حيث اعتقل الفتى .
واضافت المخابرات الاسرائيلية انها اعتقلت الشاب محمد عبد الهادي شتوي 17عاما وسمير احمد حسن حشاش22عاما من مخيم بلاطة ضمن خلية مجندي الاطفال حسب زعم الصحيفة .
ومن ناحية اخرى ادعت المخابرات الاسرائيلية انها اعتلقت اكثر من خمسين فتى فلسطيني حاولوا القيام بعمليات داخل اسرائيل منذ بداية العام الحالي عدا عن محاولات تهريب السلاح والذخائر التي استغل فيها الاطفال .