السبت: 20/07/2024 بتوقيت القدس الشريف

حركة المسار الوطني الإسلامي تستنكر استمرار التصعيد الإسرائيلي ضد الشعب الفلسطيني

نشر بتاريخ: 17/01/2006 ( آخر تحديث: 17/01/2006 الساعة: 21:27 )
غزة - معا - استنكرت حركة المسار الوطني الإسلامي على لسان مفوضها العام الشيخ الدكتور رمضان طنبوره استمرار قوات الاحتلال في ارتكاب المجازر والجرائم ضد أبناء شعبنا في مختلف محافظات الوطن والتي كان أخرها استشهاد أحد ابرز رجال المقاومة في محافظة طولكرم اليوم واستمرار اقتحام المدن والقرى والبلدات الفلسطينية واعتقال المواطنين.

وأكد طنبوره في بيان صحفي صدر اليوم أن استمرار قوات الاحتلال بالاعتداءات على المواطنين الفلسطينيين من شأنه أن يدخل المنطقة من جديد في دوامة من التوتر ويهدد التهدئة.

وحمل طنبوره الحكومة الإسرائيلية المسؤولية الكاملة عما ستؤول إليه المنطقة جراء إطلاقها العنان لجيش الاحتلال ليعث فسادا وتدميرا ويرتكب المجازر ضد أبناء شعبنا الفلسطيني.

وأوضح المفوض العام للحركة أن إسرائيل تضرب عرض الحائط كل المواثيق والأعراف الدولية والقانون الدولي الإنساني .

وطالب البيان المجتمع الدولي وخاصة اللجنة الرباعية الراعية لعملية السلام بالتدخل الفوري والضغط على الحكومة الإسرائيلية من أجل وقف جرائمها وعمليات القتل والاغتيال اليومية بحق شعبنا وإنهاء حصارها للمناطق الفلسطينية.

ودعت حركة المسار القيادة الفلسطينية إلى تكثيف تحركها على الساحة الدولية والإقليمية , وتقديم شكوى عاجلة إلى مجلس الأمن الدولي وفضح هذه الجريمة وجميع الانتهاكات الإسرائيلية للقانون الدولي واتفاقية جنيف الرابعة والاتفاقيات الموقعة.