اسرائيل تضع خطط طوارىء تحسباً لفوز حماس في التشريعي

نشر بتاريخ: 23/01/2006 ( آخر تحديث: 23/01/2006 الساعة: 12:15 )
معا - طلب رئيس الوزراء الاسرائيلي ايهود أولمرت من كبار مساعديه وعدد من المسؤولين الاسرائيليين وضع خطط طوارىء تحسباً لفوز حركة المقاومة الاسلامية حماس في انتخابات المجلس التشريعي الفلسطيني المقرر عقدها بعد غد الأربعاء.

وأشار أولمرت عند اصدار أوامره هذه إلى احتمال حصول حركة حماس على عدد من المقاعد في الانتخابات البرلمانية الفلسطينية يكفي لانضمامها إلى الحكومة الجديدة.

من ناحيته, قال عضو مجلس الوزراء الإسرائيلي تساحي هنجبي إن مشاركة حماس في حكومة جديدة سيكون له أثر مأساوي سواء على المستوى الدولي أو على قدرة الفلسطينيين وإسرائيل على إجراء حوار.

وكانت وزير الخارجية الاسرائيلية الجديدة تسيبي ليفني قد كررت التأكيد أمس على أن "مشاركة حركة حماس في الانتخابات التشريعية الفلسطينية يتنافى كليا والقيم الديمقراطية", مطالبة المجتمع الدولي برفض هذه المشاركة.

من جانب آخر, ادعى الجيش الاسرائيلي صباح اليوم وقف عملياته العسكرية في الضفة الغربية وقطاع غزة تمهيداً لاجراء الانتخابات التشريعية الفلسطينية, ولمدة ثلاثة أيام اعتباراً من اليوم.