Advertisements

في رثاء الأمين

نشر بتاريخ: 09/06/2020 ( آخر تحديث: 10/06/2020 الساعة: 12:45 )
في رثاء الأمين
الكاتب: أحمد أبو دقة


رحمك الله يا دكتور رمضان
شهيد وشاهد هذا الزمان
عرفتك الرياض وطهران
عشقت القدس والريحان
تعرفك أزقة بيروت والشام
كنت حاضرا في القاهرة وصاحب البيان
عرفتك شامخا عزيزا كالسنديان
عشت سياسيا بنهج القرآن
عرفتك عسكريا بكل إيمان
جمعت الفصائل كإخوان
صممت على الوحدة مهما كانت الأثمان
كنت فارسا و إنسان
كنت كلمة حق وبيان
كنت رصاصة والجهاد العنوان
كنت قائدا وترد الصاع صاعان
في مخيم جنين أنت العنوان
وفي زقاق الموت أنت القرار والبيان
رحمك الله سيدي وأسكنك أعلى الجنان
رحلت ولكنك حاضرا في قلب كل إنسان
ستحرر القدس وسنلتقي بإذنه في الجنان
أحبك أهلك والأصدقاء وأهل الشهداء في كل مكان
كنت نسيما للأسرى من عذابات السجان
أحبك الجرحى فكنت لهم أبا وأمان
يا رب ألهم أحبائه وأهله الصبر والسلوان
وبالفردوس أكرمه برؤيتك والنبيين يا رحمان
إلى اللقاء سيدي بإذنه في الجنان

Advertisements

Advertisements