كتائب أبو الريش في حل من التهدئة طالما عاد الاحتلال إلى سياسة الاغتيال

نشر بتاريخ: 23/06/2005 ( آخر تحديث: 23/06/2005 الساعة: 15:41 )
رفح-معا- أكد أبو وحيد الناطق الإعلامي لكتائب الشهيد احمد أبو الريش في رفح على انهم في حل من التهدئة طالما عاد الاحتلال إلى سياسة الاغتيال والاستهداف للكوادر المقاومة الفلسطينية الفاعلة ، موضحا أن الاحتلال يحاول الانفراد بفصائل المقاومة من اجل أضعافها وتفتيت قوتها ، داعيا فصائل المقاومة لأخذ دورهم في قصف المستوطنات من اجل تعجيل عملية الانسحاب من قطاع غزة .
جاء ذلك خلال عرض عسكري تضامنا مع الأسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال الإسرائيلية ،و الذين يتعرضون لممارسات عدوانية كبيرة من قبل ادارة السجون.
وقد شارك في العرض الذي ادته الكتائب اكثر من 300 مسلح جابوا شوارع مدينة رفح مرددين الهتافات المنددة والمستنكرة للإجراءات غير الإنسانية التي تقوم بها حكومة الاحتلال ضد الأسرى والمعتقلين في كافة السجون والتي كان اخرها استشهاد الأسير بشار بني عودة من قرية طمون قضاء جنين والذي كان معتقل في سجن جلبوع .