اغلاق الطرق كابوس يعيشه سكان الدولة العبرية

نشر بتاريخ: 17/05/2005 ( آخر تحديث: 17/05/2005 الساعة: 14:45 )

رغم الاعلان المسبق والتحذيرات التي نشرها نشطاء اليمين اليهودي المتطرف عن نيتهم اغلاف مفترقات الطرق في الدولة العبرية ، وقيام الشرطة بنشر الاف الجنود في كل الشوارع الا ان هؤلاء نجحوا في اغلاق 40 مفترقا على الاقل بينما كان صراخ المسافرين يعلو وشتائمهم تنهال على المتظاهرين .
محطات التلفزة اضطرت للنقل المباشر للاحداث وهرع الصحافيون الى الشوارع بينما امتقع وجه قادة الشرطة الذين عجزوا عن منع صبيان وصبايا المستوطنين من اغلاق الطرق باجسادهم وبالاطارات المشتعلة .
مجلس المستوطنات اليهودية المسمى ياشاع اضطر لامتصاص غضب الجمهور حين اعلن رفضه للخطوة وقال ان لا شأن له بالامر .
شرطة الاحتلال اعتقلت 201 من المتظاهرين وقامت بتمديد اعتقال 123 منهم لمحاكمتهم في حين هدد قادتهم بالمزيد في الايام القادمة بقولهم ( ان الخطوة القادمة ستكون اغلاق بوابات منازل الوزراء واعضاء الكنيست المؤيدين للانسحاب من غزة ) .