السبت: 22/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

معهد فلسطين يستعد لعقد 15 دورة تدريبية ونجح بعقد 16 دورة

نشر بتاريخ: 15/09/2009 ( آخر تحديث: 15/09/2009 الساعة: 15:27 )
نابلس - معا - باشر معهد فلسطين للدراسات المالية والمصرفية في استعداداته لتنفيذ برامجه وفقاً لخطته التدريبية للعام 2009 بإشراف مباشر من المدير العام الجديد باسل طه، بعد عيد الفطر حيث سيستكمل الإعداد لتنفيذ 15 دورة تدريبية جديدة ستطرح على القطاعين المصرفي والمالي في فلسطين في عدة مجالات إدارية وقانونية ومالية واستثمارية بالإضافة للمخاطر والتدفقات النقدية والرهن العقاري والمصارف الإسلامية وستعقد البرامج في كل من رام الله وغزة ونابلس.

ونجح المعهد خلال شهري تموز وآب بعقد 16 دورة تدريبية في مقري المعهد برام الله وغزة وبرنامج وحيد في نابلس بمشاركة 265 متدرباً من مختلف المصارف العاملة في فلسطين وسلطة النقد الفلسطينية وهيئة سوق رأس المال الفلسطينية والسوق المالي وشركات الوساطة وشركة الاتصالات الفلسطينية وآخرين بمعدل 250 ساعة تدريبية من بينها 3 دورات عقدت بمدربين خارجيين مصريين وأردنيين.

وكان المعهد قد نجح منذ بداية العام في عقد وتنظيم 63 برنامجا تدريبيا بالإضافة لتخريجه أول فوج من طلبة الدبلوم المهني (إدارة مخاطر استمرارية العمل) فيما يستمر بعقد دبلوم التأهيل المصرفي، وبمعدل 77% من المخطط له لنهاية العام، وتناولت الدورات عدة عناوين ما بين مصرفية ومصرفية إسلامية وإدارية ومالية ومخاطر وكشف التزوير وتسويق وعلاقات عامة، وعقدت و11 دورة بمدربين من مصر والأردن، وتوزعت جغرافياً على كل من رام الله 49 دورة و11 دورة في غزة ودورة واحدة بكل من نابلس والخليل وجنين.

والتحق ببرامج المعهد خلال الـ9 شهور الأولى من العام، 1007 متدرباً من سلطة النقد الفلسطينية والمصارف العاملة في فلسطين وهيئة سوق رأس المال الفلسطينية والسوق المالي وشركات الوساطة والاتصالات والتأمين قطاعات أخرى وبمعدل 87% من عدد المشاركين المخطط تدريبيهم، حيث تلقى المتدربين 1271 ساعة تدريبية تعادل 57% من عدد الساعات المخطط لتنفيذها خلال العام الحالي، ويأتي الانخفاض بعدد ساعات التدريب مقارنة بعدد الدورات نتيجة لعدم تنفيذ 4 دبلومات وشهادة مهنية بمجال برامج الحاسوب لأسباب لا علاقة للمعهد بها.

ويستمر المعهد بتنفيذ خطته التدريبية ومن ضمنها دبلوم التأهيل المصرفي الذي اختتم مرحلته الثانية والتي تناوب على تقديمها عدة خبراء مصرفيين وبمشاركة 27 مشاركاً من مختلف المؤسسات المصرفية العاملة في فلسطين.

واعتبر باسل طه مدير عام المعهد، أن أرقام المتدربين والإقبال على برامج المعهد يبشر بعهد جديد ونقلة نوعية في عمل المعهد للعام القادم، وأن المعهد في ذروة نشاطه وسينفذ لنهاية العام الحالي 15 دورة تدريبية بعدة مجالات مصرفية ومالية وقانونية.

وقال طه إن الاستعدادات تسير بشكل حثيث واتصالات مستمرة وحثيثه وتحضيرات لبدء برامج متقدمة لتدريب الجهاز المصرفي الفلسطيني بالتعاون مع مؤسسات دولية وعربية بهدف الوصول لمستويات متقدمة تواكب الصناعة المصرفية العالمية، وكذلك يوجد مخطط للنهوض بالمكتبة واستمرار رفدها بمراجع وأمهات الكتب للجعل منها رافداً هاماً للقطاعين المالي والمصرفي في فلسطين

وأضاف إن المعهد يؤسس في السنوات القادمة للتوسع في عقد الدبلومات المهنية وفقاً لتوجيهات د.جهاد الوزير محافظ سلطة النقد رئيس مجلس إدارة المعهد.