سلطات الاحتلال تفرج عن وزير شؤون القدس خالد ابو عرفة بعد اعتقال دام عدة ساعات

نشر بتاريخ: 06/04/2006 ( آخر تحديث: 06/04/2006 الساعة: 15:49 )
القدس- معا- افرجت سلطات الاحتلال اليوم عن المهندس خالد ابو عرفة، وزير الدولة لشؤون القدس بعد اعتقاله لعدة ساعات في مركز المسكوبية بالمدينة.

وأكد المحامي محمد الدحلة الذي تابع قضية اعتقال الوزير أبو عرفة ان التهمة الاساسية التي وجهت للوزير من قبل سلطات الاحتلال هي دخول مناطق السلطة الوطنية، واصفاً الاعتقال بانه سياسي.

وكانت قوات الاحتلال قد اعتقلت الوزير ابو عرفة في وقت سابق اليوم على حاجز عسكري نصبته على مدخل بلدة العيزرية شرقي القدس واقتادته الى مركز الشرطة في مستوطنة معاليه ادوميم المجاورة, قبل أن تنقله الى مركز المسكوبية في مدينة القدس.

وأفاد مراسلنا في القدس أن أبو عرفة وهو مقدسي من سكان حي رأس العامود كان في طريقه الى بلدة العيزرية لتسلم مهام وزارته, عندما اعترضه الحاجز الاسرائيلي وأوقف سيارته, ومن ثم احتجزه وسائقه قبل أن يفرج الجنود الاسرائيليون عن السائق ويقتادوا الوزير الى مركز شرطة مستوطنة معاليه أدوميم.

يشار الى ان سلطات الاحتلال كانت قد اصدرت قبل عامين قراراً عسكريا تحظر فيه دخول الاسرائيليين والفلسطينيين من داخل الخط الاخضر الى اراضي السلطة الوطنية, الا بتصريح خاص من جيش الاحتلال.