الأحد: 21/04/2024 بتوقيت القدس الشريف

خان يونس :الأطر الطلابية في جامعة القدس المفتوحة تعلن رفضها لقانون التثميل النسبي الجديد

نشر بتاريخ: 18/04/2006 ( آخر تحديث: 18/04/2006 الساعة: 19:59 )
خان يونس- معا - أعلنت الأطر الطلابية في جامعة القدس المفتوحة في خان يونس خلال إجتماع عقدته بعد ظهر اليوم رفضها لقانون التمثيل النسبي الجديد الذي طرحته إدارة الجامعة عليهم لخوض الإنتخابات الطلابية .

وجددت هذه الأطر ممثلة في منظمة الشبيبة الفتحاوية وكتلة الوحدة الطلابية الإطار الطلابي " الجبهة الديمقراطية " وجبهة العمل الطلابي التقدمية " الجبهة الشعبية " والجماعة الإسلامية التابعة " الجهاد الإسلامي " رفضها لسياسة التجاهل وعدم الإكتراث التي يبديها المسؤولون إتجاه مطالب وإحتياجات الطلبة التي وصفوها بـ " المشروعة ".

وفي هذا السياق قال محمود قنن رئيس مجلس اتحاد الطلبة في الجامعة : " إن ادارة الجامعة خرجت علينا بنظام جديد معدل للدستور الأساسي يحكم الانتخابات في مجالس الطلبة وذلك دون الرجوع للأطر الطلابية حسب ما نص عليه الدستور الأساسي للمجلس وعدم مشاركتهم في تعديل وصياغة دستور مجلس الطلاب حيث تستمر الإدارة في فرض سياسية الأمر الواقع علينا وهذا ما نرفضه قطعياً " .

واضاف قنن " أن كافة الأطر الطلابية تحتج على هدا القانون غير المنصف الذي قدم دون إجراء أي مشاورات أو تنبيهات وتوضيحات للأطر الطلابية ".

وأشار إلى اعلان المجلس عن تعليق الدراسة اليوم كخطوة أولية وذلك احتجاجا على سياسة التهميش المقصودة والتي من شأنها تصعيد الوضع الداخلي في فروع الجامعة المنتشرة بقطاع غزة .

وطالب قنن إدارة الجامعة بمراجعة الدستور الجديد والعودة للقوانين واللوائح التي ينص عليها دستور مجلس اتحاد الطلاب الذي تم بموجبه عقد الإنتخابات الطلابية السابقة ، إلى جانب العمل الجاد والسريع للخروج بدستور توافقي حفاظا على مؤسستنا الغراء وحقوق الطلاب المشروعة .

ومن جانبه أكد الدكتور عودة الفليت رئيس شوؤن الطلاب في الجامعة على ضرورة أجراء الانتخابات باعتبارها المظهر الحضاري للحركة الطلابية مشيراً إلى أهمية تنظيم العملية الإنتخابية وفق القانون الجديد " التمثيل النسبي " الذي أقرته إدراة الجامعة منوهاً إلى أن القانون سيعمل على إنصاف جميع الأطر الطلابية في الانتخابات التي ستعقد في أواخر الشهر الجاري .