لجنة قانونية من كبار الخبراء تسلم اليوم قرارها للرئيس ولجنة اخرى تعكف على وضع اسئلة الاستفتاء

نشر بتاريخ: 05/06/2006 ( آخر تحديث: 05/06/2006 الساعة: 13:31 )
القدس- معا- اعلنت مصادر فلسطينية هذه الليلة عن فشل الحوار الوطني وعدم توصل الاطراف الى صيغة توافقية حول وثيقة الاسرى في حين ابلغ الرئيس محمود عباس الفصائل نيته تنظيم استفتاء على تلك الوثيقة.

وفشل المجتمعون في التوصل الى اتفاق حول القضايا التي وردت في الوثيقة والتي تعني ضمنا الاعتراف باسرائيل مما ادى الى اعتراض حركتي حما والجهاد الاسلامي عليها ومقاطعتها لجلسات الحوار.

وقالت النائبة خالدة جرار في تصريحات صحافية ان الرئيس الفلسطيني محمود عباس سيدعو الى استفتاء على الاقتراح بعدما فشلت الفصائل في الاتفاق عليها.

وقالت للصحفيين بعد محادثات اجرتها الفصائل حتى اخر لحظة مع عباس ان الرئيس ابلغهم بأنه ما من خيار امامه سوى الدعوة الى استفتاء.

وكانت مصادر في حركة فتح كشفت النقاب اليوم عن ان الرئيس محمود عباس ابو مازن كلف لجنة من كبار خبراء القانون تعكف حاليا على دراسة كافة الجوانب القانونية المتعلقة باجراء استفتاء عام بما يمكنه من اصدار مرسوم رئاسي بهذا الخصوص, لا يتيح الطعن قانونيا بهذا الاستفتاء.

وتوقعت المصادر ان تنتهي هذه اللجنة من عملها اليوم ساعات قبل اصدار هذا المرسوم.

ووفقا لذات المصادر فان لجنة اخرى شكلها الرئيس ابو مازن بدأت العمل بوضع ورقة الاستفتاء والتي ستشمل اضافة الى وثيقة الاسرى, استفتاء على اداء حكومة حماس والحصار المالي والسياسي المفروض على الشعب الفلسطيني.

واكدت هذه المصادر ان رفض حماس لاجراء الاستفتاء او رفضها نتائجه في حال اجرائه, سيقود الى انتخابات مبكرة رئاسية وتشريعية, مشيرة الى ان الرئيس ابو مازن سيمضي قدما في هذه الاجراءات.