الأحد: 23/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

الفصائل تواصل قصف المستوطنات الإسرائيلية ردا على الاعتداءات المتواصلة على الشعب الفلسطيني

نشر بتاريخ: 08/07/2006 ( آخر تحديث: 08/07/2006 الساعة: 11:51 )
غزة - معا - واصلت الفصائل الفلسطينية فجر اليوم السبت، قصف المستوطنات الإسرائيلية، ردا على الاعتداءات الإسرائيلية المتواصلة على قطاع غزة والضفة الغربية والتي أوقعت عدد كبير من الشهداء والجرحى.

وأكدت الفصائل في عدة بيانات متفرقة وصلت وكالة "معا"، نسخا منها، على استمرار قصفها للمستوطنات، مشيرة الى أنه كلما زاد عدد الشهداء والجرحى، سيزيد عدد الصواريخ، وأنها ستبقى وفية لدماء الشهداء والجرحى والأسرى وأن تواصل الجهاد والمقاومة حتى تحرير كامل التراب.

وأطلقت كتائب الشهيد عز الدين القسام، الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، قذيفة ياسين على جرافة إسرائيلية، وقامت بتفجير عبوة " شواظ" في جرافة اخرى بالقرب من محطة عبيد للوقود قرب معبر كارني فجر اليوم.

كما قصفت ذات الكتائب مستوطنة سديروت بصاروخ من طراز " قسام1" في الصباح الباكر ثم قصفت تجمع للدبابات الإسرائيلية شمال بلدة بيت لاهيا بصاروخ "قسام " .

وقالت الكتائب أن هذه العمليات تأتي في اطار معركة " وفاء الأحرار" التي تتصدى للعدوان الاسرائيلي الذي وصفته بالغاشم الذي يستهدف قطاع غزة، وتأكيدا على فشل هذا العدو في تحقيق هدفه المعلن بمنع اطلاق صواريخ المقاومة.

ومن جانبها قصفت القوة الخاصة، لقوات الفهد لأسود، الجناح العسكري لحركة التحرير الوطني "فتح"، موقع كيسوفيم العسكري بصاروخين من طراز فهد 1 ، ثم قصفت تلك القوة مستوطنة سديروت بصاروخ من طراز فهد 2، فجر اليوم السبت،وقد اعترف الاحتلال الإسرائيلي بسقوط الصاروخ.

وعاهدت الفصائل الله والشعب الفلسطيني بالتصدي للعدوان، وتلقين العدو درسا لن ينساه على حد تعبيرها، مؤكدة على أن الجرائم الاسرائيلية لا تزيد الشعب الفلسطيني ومقاومته إلا قوة وعزيمة وثقة بنصر الله لها.