الخميس: 18/07/2024 بتوقيت القدس الشريف

بلدية خانيونس تقرر خفض 25% من قيمة الإيجارات على أملاك البلدية لحث المواطنين على دفع الديون المتراكمة

نشر بتاريخ: 18/07/2006 ( آخر تحديث: 18/07/2006 الساعة: 11:47 )
غزة -خانيونس- قررت بلدية خان يونس، اليوم، وبناءً على رغبة المواطنين ونظراً للظروف الإقتصادية العامة إجراء تخفيض من قيمة الإيجارات على أملاك البلدية بنسبة 25% وتقديم عدد من التسهيلات الأخرى وذلك حتى منتصف شهر أغسطس المقبل بهدف حث المواطنين على دفع التزاماتهم تجاه البلدية .

وأوضح الدكتور فايز أبو شمالة رئيس بلدية خان يونس في حديث للصحافيين عقده في مكتبه اليوم، أن المجلس البلدي اتخذ قراراً يقضي بالعمل على تخفيض 25% من قيمة المتأخرات على أملاك البلدية دون تقسيط لهذه المتأخرات، مبيناً أن القرار يسري على المواطنين الذين يستأجرون أملاك البلدية ويتمتعون بخدماتها .

وأكد أبو شمالة أنه تم إصدار التعليمات للعاملين والموظفين في البلدية، لإجراء عدد من التسهيلات الخاصة بهذا القرار، إمتثالاً لرغبة البلدية الرامية للتخفيف من معاناة السكان في ظل الظروف الإقتصادية الصعبة .

وأشار أبو شمالة إلى تقاعس شريحة كبيرة من المواطنين عن القيام بواجباتها تجاه البلدية، وفي مقدمتها الواجبات المالية الامر الذي سيؤدي حتماً إلى شل قدرة البلدية على أداء المهام الملقاه على عاتقها تجاه مائتي ألف مواطن، يقطنون كافة مناطق نفوذ البلدية، مشدداً على وجود 25 مليون شيكل كمتأخرات مستحقة السداد للبلدية في ذمة المواطنين في الوقت الذي تعاني فيه البلدية من أزمة مالية خانقة منذ اندلاع انتفاضة الأقصى .

وشدد أبو شمالة أن البلدية ستواصل مساعيها الحثيثة في إطار جهودها الرامية إلى رفع العبء عن السكان في ظل تردي الظروف الحياتية في جميع مناحي الحياة، وتحسين مستوى خدماتها بالشكل المطلوب عبر تطوير كافة المشاريع الخاصة بالبنية التحتية وفق إمكانياتها المتاحة، فضلاً عن تعزيز علاقتها بالمجتمع المحلي لتحقيق المصلحة العامة التي ينشدها الجميع .

من جانبه بين هشام الشحري، رئيس قسم الايجارات وأملاك البلدية التي تقوم بتأجيرها للمعنيين وهي (المحال التجارية على سور المقبرة والمركز التجاري وأسفل مبنى البلدية القديم ومحال سوق الخميس ( الخردة ) وموقف الكراج المركزي ومنطقة الثلاجات في السوق المركزي وسط المدينة).

وأضاف الشحري أن هذا القرار يأتي في محاولة لرفع المعاناة عن المواطنين في ظل الظروف الإقتصادية الصعبة، مبيناً أن البلدية دأبت على إتخاذ مثل هذه القرارات للمساهمة في تسهيل الحياة والمعيشة للمواطنين، مهيباً في الوقت ذاته بالمستأجرين سرعة اغتنام الفرصة لكي يقوموا بتسديد المستحقات الإيجارية المتراكمة عليهم ويتمتعوا بالتخفيض الممنوح لهم .