الدعوة لإجراء كافة الاستعدادات لتحويل الانسحاب الإسرائيلي لكرنفال احتفالي ضخم في خانيونس

نشر بتاريخ: 09/07/2005 ( آخر تحديث: 09/07/2005 الساعة: 17:33 )
خانيونس -معا- طالب متحدثون وشخصيات بتسمية يوم الانسحاب الإسرائيلي من قطاع غزة ويوم جلاءه عن الأراضي الفلسطينية ، بيوم النصر الشعبي الفلسطيني والذي عمد بدماء الشهداء والجرحى ، والمعتقلين الذين افنوا زهرات أعمارهم في سجون الاحتلال من اجل أن يعيش أبناء شعبنا بعزة وكرامة ، وطالب المتحدثون خلال لقاء جماهيري دعت اليه بلدية خانيونس إلى ضرورة إجراء الاستعدادات المناسبة من قبل أبناء الشعب الفلسطيني بكافة مؤسساته ومؤسساته الشعبية والأهلية ومؤسسات المجتمع المدني والقوى الوطنية والإسلامية لتنظيم احتفالات شعبية وثقافية ضخمة في كافة مناطق مدينة خان يونس ابتهاجا برحيل الاحتلال الإسرائيلي البغيض عن المدينة.
وأكد د. أسامة الفرا رئيس بلدية خان يونس الى ضرورة التعاطي مع قضية الإنسحاب الإسرائيلي بكل اهتمام وعناية مطلقة وذلك لتحويل الانسحاب إلى نصر فلسطيني من خلال تنظيم كرنفالات احتفالية ضخمة تجسد التضحيات الجسام التي قدمها شعبنا الفلسطيني، مؤكدا على ضرورة وجود تخطيط جيد ومناسب لليوم الذي يلي عملية الجلاء والانسحاب الإسرائيلي للاستكمال واعداد كافة التحضيرات والتجهيزات المتعلقة بعملية الاحتفالات والتي ستشارك فيها كافة قوى ومؤسسات شعبنا ، داعيا جماهير الشعب الفلسطيني إلى الظهور بمظهر لائق عند عملية الانسحاب من خلال المحافظة على الممتلكات وعلى الاعتداء على المال العام.
أوضح الفرا أن البلدية قامت بإعداد مخطط لاستخدامات أراضي المستوطنات والمواصي تراعي التوازن بين الاحتياجات الوطنية المحلية ، مبيناً أن البلدية ستعمل جاهدة على الملائمة ما بين المخطط الهيكلي والاحتياجات والسياسات العامة لهذه المنطقة منوها أن مشروع المخطط المقترح يقضي بتحديد نسبة الكثافة السكانية المنخفضة والمتوسطة والعالية ونوادي ومناطق ترفيهية وسياحية وتجارية وزراعية ومحميات طبيعية ومنطقة تعليمية وتقنية وأخرى للاستثمار السياحي وإنشاء مناطق إدارية ومجمع رياضي.