السبت: 18/05/2024 بتوقيت القدس الشريف

طرد ثلاثة جنود اسرائيلين من جزيرة فيجي لكونهم جنودا في جيش الاحتلال الاسرائيلي

نشر بتاريخ: 08/08/2006 ( آخر تحديث: 08/08/2006 الساعة: 19:35 )
بيت لحم- معا- ذكرت صحيفة يديعوت احرونوت ان موظف مسلمة تعمل في دائرة الهجرة طردت ثلاثة سياح اسرائيليين بشكل مهين من جزيرة فيجي بسبب اعتقادها بمشاركة هؤلاء السواح في عمليات اذلال الفلسطينين خلال خدمتهم العسكرية .

وافاد السواح الثلاثة انهم وصلوا الى جزيرة فيجي وعندما ابرزوا جوازات سفرهم الاسرائيلية طلبت منهم الموظفة ابراز بطاقات هوياتهم وحين سألوها عن سبب ذلك صرخت في وجههم وقالت لهم " انتم تعرفون جيدا كيف تطلبون بطاقات الهوية من الفلسطينين وتذلونهم اثناء خدمتكم العسكرية ".
واحتجز الاسرائيليون في مطار الجزيرة لمد ست ساعات ، سمعوا خلالها ملاحظات قاسية فيما يتعلق بتعاملهم مع الفلسطينين ورغم استجدائهم للموظفة كي تسمح لهم اجراء مكالمة هاتفية الا انها رفضت طلبهم بشدة وكذلك رفضت اخبارهم سبب رفض دخولهم الى الجزيرة .

بعد عدة ساعات وصل خمسة رجال شرطة واشهروا سلاحهم باتجاه الاسرائيلين واقتادوهم الى معتقل المطار حيث قضوا ليلتهم قبل ان يصطحبوهم صباح اليوم التالي تحت تهديد السلاح امام المسافرين الى الطائرة التي اعادتهم الى سدني .