محافظ قلقيلية المالكي يستقبل وفد نرويجي زار المحافظة

نشر بتاريخ: 13/07/2005 ( آخر تحديث: 13/07/2005 الساعة: 18:36 )
قلقيلية - معاً - استقبل محافظ محافظة قلقيلية مصطفى المالكي وفداً نرويجياً يقوم بزيارة تضامنيةللشعب الفلسطيني ، وقد رحب المحافظ بالوفد الضيف وشكرهم على وأثنى على الدعم النرويجي للشعب الفلسطيني ووصف الشعب النرويجي بالشعب الصديق ..... وقدّم لهم شرحاً عن وضع محافظة قلقيلية التي تعاني الكثير جراء بناء جدار الضم الذي صادر 52 الف دونم من اخصب الاراضي الزراعية ، مما ادى الى ضرب القطاع الزراعي بشكل عام وعزل 20 بئر ارتوازي خلف الجدار ، موضحاً ان الهدف من اقامة الجدار ليس امنياً كما تدعي اسرائيل انما سياسي يهدف الى مصادرة وابتلاع الاراضي الفلسطينية ......
محذراً من انه عند اكتمال بناء الجدار ستصادر اسرائيل حوالي %58 من الاراضي الفلسطينية، وانتقد دور الاداره الاميريكية في دعمها اللامحدود لاسرائيل في بناء الجدار وطالبها ان تكون محايده والعمل على تطبيق قرارات الشرعية الدولية بصفتها الدولة الكبرى والراعية لعملية السلام .
وأكد المحافظ على تمسك القيادة والشعب الفلسطيني بالسلام القائم على العدل والمساواة وسعيه الحثيث من أجل ان يعم السلام المنطقة كلها ، وحذّر من انه في حال فشل عملية السلام فستكون هناك حرب طويلة وسيخسر بها الطرفين وشعوب المنطقة .

وأبدى الوفد النرويجي تفهمه وتعاطفه مع الشعب الفلسطيني ومحاولة عقد اتفاقيات توأمه ما بين محافظة قلقيلية وإحدي مقاطعات النرويج ، بعد ذلك قام الوفد بزيارة حول الجدار وأبدوا عن سخطهم عما شاهدوه وطالبوا بإزالة الجدار بأسرع وقت ممكن .