الخميس: 26/11/2020

مشاورات في السجون لتشكيل قائمة موحدة من الأسرى في الانتخابات التشريعية

نشر بتاريخ: 22/05/2005 ( آخر تحديث: 22/05/2005 الساعة: 15:35 )
بيت لحم- في رسالة وصلت نادي الاسير الفلسطيني من الأسرى الفلسطينيين في سجن عسقلان جاء فيها ان الحركة الاسيرة في سجون الاحتلال الإسرائيلي ممثلة في اللجان الوطنية والإسلامية تجري قائمة مرشحين موحدة لعضوية المجلس التشريعي الفلسطيني حيث ستشمل هذه القائمة اعضاء بارزين من كافة الفصائل في الضفة الغربية وقطاع غزة.
وتأتي هذه الخطوة حسب رسالة الاسرى بسبب شعورهم بالاهمال والتجاهل لملفهم وخاصة بعد فشل المفاوضات المتعلقة بالاسرى في جلستها الاخيرة.
ومن جهة اخرى طالب الاسرى في رسالتهم كافة الفصائل الوطنية والاسلامية العمل على صيانة الدم الفلسطيني داعينهم باسم الاسرى والمعتقلين الابتعاد عن التهجم والشتائم وحل أي خلاف بالحوار الوطني الداخلي بعيداً عن الاعلام والغاء مصطلح التخوين من قاموسنا الفلسطيني الاعلامي والسياسي والمحافظة على ادب الخلاف وشعارنا ان لا يفسد الاختلاف للود قضية وتغليب المصلحة الوطنية العامة والبعد عن الفئوية الضيقة والمصالح الخاصة.
وجاء في الرسالة: ان وحدتنا الوطنية الفلسطينية اهم من اية انتخابات اياً كانت بلدية ام تشريعية فعدونا يتربص بنا ويصب الزيت على النار حتى يثبت للعالم بأننا لا نستحق دولة او استقلال ولا يستطيع قيادة شعبنا الفلسطيني.

نادي الاسير الفلسطيني
22/5/2005