Advertisements

الرئيس يمنح المحامية الاسرائيلية لانغر وسام الاستحقاق والتميز

نشر بتاريخ: 17/01/2012 ( آخر تحديث: 18/01/2012 الساعة: 10:28 )
برلين -معا- منح الرئيس محمود عباس، مساء اليوم الثلاثاء، المحامية الإسرائيلية فيليسيا لانغر وسام الاستحقاق والتميز، في حفل اقيم في برلين.

وتشتهر المحامية الإسرائيلية بدفاعها طويل المدى عن حقوق الفلسطينيين كشعب وافراد أمام القضاء الإسرائيلي.

وحضر مراسم تسليم المرسوم، التي أقيمت بمقر إقامة الرئيس في العاصمة الألمانية برلين، كل من عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، والناطق الرسمي باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة، ومستشاري الرئيس أكرم هنية، ومجدي الخالدي، وسفير فلسطين لدى ألمانيا صلاح عبد الشافي.

وجاء في المرسوم الرئاسي الذي سلمه سيادته إلى المحامية لانغر:رئيس دولة فلسطين
رئيس اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية
رئيس السلطة الوطنية الفلسطينية
وبناء على الصلاحيات المخولة لنا،
وتحقيقا للمصلحة العامة،
رسمنا بما هو آت:
مادة (1)
منح الأستاذة المحامية فيليسيا لانغر وسام الاستحقاق والتميز
تقديرا لدورها في الدفاع عن أسرى الحرية الفلسطينيين وكشف ممارسات الاحتلال الإسرائيلي ونضالها من أجل تحقيق السلام العادل بين الفلسطينيين والإسرائيليين.
مادة (2)
ينفذ هذا المرسوم اعتبارا من تاريخه ويبلغ من يلزم وينشر في الجريدة الرسمية

والمحامية لانغر من مواليد 9 كانون الأول عام 1930 في تارنوف ببولونيا، وهي محامية إسرائيلية مدافعة عن حقوق الإنسان معروفة بدفاعها عن الأسرى الفلسطينيين. كما أنها مؤلفة للعديد من الكتب التي تفضح انتهاكات حقوق الإنسان على أيدي سلطات الاحتلال الإسرائيلية.

وتنقل في كتبها بالتفصيل ممارسات التعذيب على نطاق واسع بحق الأسرى، فضلا عن الانتهاكات المتكررة للقانون الدولي الذي يحظر الترحيل والعقاب الجماعي.
Advertisements

Advertisements