السبت: 25/05/2024 بتوقيت القدس الشريف

حراك نقابي وتنظيمي للاخصائيين النفسيين والاجتماعيين بطولكرم وقلقيلية

نشر بتاريخ: 23/01/2012 ( آخر تحديث: 23/01/2012 الساعة: 12:10 )
رام الله -معا- عقدت نقابة الأخصائيين الاجتماعيين والنفسيين في طولكرم وبالتعاون مع المكتب الحركي للأخصائيين الاجتماعيين والنفسيين والإتحاد العام للمعلمين الفلسطينيين اجتماعا موسعا للمرشدين التربويين وذلك في مقر النقابة في محافظة طولكرم.

وهدف الاجتماع إلى مناقشة القرار الصادر عن وزارة التربية والتعليم بخصوص دوام المرشدين التربويين أثناء عطلة ما بين الفصلين والعطلة الصيفية.

وافتتح الاجتماع حسين الشيخ نائب رئيس النقابة بكلمة ترحيبيه أكد فيها على أن النقابة هي المظلة الحامية لجميع المرشدين، مشددا على رفض النقابة للقرار غير المدروس الذي صدر بحق المرشدين وبذل قصارى الجهد بالتعاون مع المكتب الحركي المركزي للأخصائيين الاجتماعيين والنفسيين والاتحاد العام للمعلمين من أجل عدول الوزارة عن قرارها.

وأكد أمين سر النقابة إياد سليم على الدور التكاملي للنقابة والمكتب الحركي للأخصائيين الاجتماعيين والنفسيين والاتحاد العام للمعلمين مؤكدا على ضرورة الالتزام بما جاء في قرار الاتحاد حول رفض القرار الصادر بحق المرشدين وضمان حماية حقوق المرشدين بالعطلة الشتوية والصيفية اسوة بالمعلمين وان النقابة ستبقى خط الدفاع الأول لقضايا المرشدين والباحثين والعاملين في مجال الصحة النفسية والاجتماعية.

وثمن سليم الدور الذي يقوم به أمين سر المكتب الحركي المركزي الدكتور إياد عثمان في هذا المجال.

من جهته اكد أمين سر المكتب الحركي ياسر الحافي على أهمية اللقاءات القائمة من اجل إنصاف المرشدين والوقوف إلى جانبهم و مساندتهم والمحافظة على حقوقهم كاملة غير منقوصة.

وفي قلقيلية عقد المكتب الحركي للأخصائيين الاجتماعيين والنفسيين في الاقليم بالتعاون مع نقابة الأخصائيين الاجتماعيين والنفسيين في المحافظة اجتماعا موسعا للمرشدين التربويين واعضاء الهيئة العامة للمكتب الحركي والنقابة وذلك في قاعة بلدية قلقيلية بحضور رئيس البلدية الاستاذ عثمان داوود والدكتور إياد عثمان رئيس المكتب الحركي المركزي للأخصائيين الاجتماعيين والنفسيين في الضفة الغربية وممثل نقابة الاخصائيين النفسيين والاجتماعيين الفلسطينية ومحمد ابو علبة امين سر المكتب الحركي في قلقيلية واعضاء الهيئة الادارية للمكتب الحركي ومعين شتيوي رئيس النقابة في المحافظة .

وهدف الاجتماع الى مناقشة القرار الصادر عن وزارة التربية والتعليم بخصوص دوام المرشدين التربويين أثناء عطلة ما بين الفصلين والعطلة الصيفية وكذلك للوقوف على الترتيبات لاجراء انتخابات فرع النقابة في قلقيلية وتوصيات الاخصائيين النفسيين والاجتماعيين حول احتياجاتهم واولوياتهم.

وافتتح الاجتماع محمد ابو علبة امين سر المكتب الحركي في قلقيلية بكلمة ترحيبيه شاكرا بلدية قلقيلية على استضافة اللقاء.

وفي كلمته رحب رئيس البلدية بالحضور مؤكدا على اهمية عقد لقاءات مستمرة بهدف النهوض بالواقع النفسي والاجتماعي في محافظة قلقيلية معربا عن استعداد البلدية لتقديم كل المساعدة لانجاح جميع الانشطة والفعاليات المستقبلية في هذا المجال.

واكد الدكتور إياد عثمان رئيس المكتب الحركي المركزي للأخصائيين الاجتماعيين والنفسيين في الضفة الغربية وممثل نقابة الاخصائيين النفسيين والاجتماعيين الفلسطينية دعم الموقف الموحد ما بين النقابة والمكتب الحركي المركزي والاتحاد العام للمعلمين في الضفة الغربية حول رفض القرار الصادر بحق المرشدين وضمان حماية حقوق المرشدين ضد أي إجراء مجحف تتخذه وزارة التربية والتعليم بحق المرشدين.

واشاد الدكتور عثمان بالامانة العامة للاتحاد العام للمعلمين على موقفهم المسؤول اتجاه المرشدين التربويين كما اشاد بدور فروع نقابة الاخصائيين الاجتماعيين والنفسيين وفروع المكاتب الحركية في الاقاليم.

واوضح الدكتور عثمان ان المكتب الحركي المركزي بفروعه في اقاليم الوطن سيبقى داعما للمرشدين التربويين بشكل خاص في حقوقهم ومطالبهم وكذلك داعما للاخصائيين النفسيين والاجتماعيين في كل اماكن عملهم من خلال نقابة الاخصائيين النفسيين والاجتماعيين .

واشاد الدكتور عثمان بالمرشدين التربويين وبدورهم الهام والمميز والتفافهم حول الاتحاد العام للمعلمين ونقابة الاخصائيين النفسيين والاجتماعيين والمكتب الحركي.

وقدم الدكتور عثمان شرحا مفصلا عن مجريات الامور بخصوص قرار الوزارة والمتابعات واللقاءات التي تم تنفيذها على جميع المستويات موضحا الاسباب التي دفعت الى اتخاذ القرار بالتزام الموظفين بالنظام السابق خلافا لما جاء في قرار الوزارة الغير مبرر.

وقدم المجتمعون مداخلاتهم وتوصياتهم بالعمل على اجراء انتخابات للنقابة في المحافظة لتفعيلها كذلك اوصى المجتمعون بضرورة تنفيذ دورات تدريبية مهنية في مجالات عديدة وخاصة للخريجين الجدد لتزويدهم بخبرات جديدة وللعاملين في المؤسسات لرفع كفائتهم المهنية .

واوضح الدكتور عثمان الى ان الانتخابات ستجري خلال الاسابيع القادمة مؤكدا على انه بدا تنفيذ برامج تدريبية وورشات عمل كان باكورتها تقديم تدريب للمرشدين التربويين في قلقيلية حول الصدمةالنفسية على يد اخصائية نفسية بريطانية متخصصة في هذا المجال.

وفي نهاية اللقاء تم توزيع دروع تقديرية لتكريم معتصم قشوع امين سر المكتب الحركي السابق في الاقليم وعضو المكتب الركزي وتكريم اعضاء الهيئة الادارية السابقة للمكتب الحركي سامح عودة وسميح نزال واحمد عودة ومعين اشتيوي رئيس النقابة الحالي.

وقدم محمد ابو علبة درعا تقديريا للدكتور اياد عثمان تقديرا لجهوده وعطائه للاخصائيين النفسيين والاجتماعيين في الوطن وتم توزيع هدايا رمزية على الاخصائيين النفسيين والاجتماعيين تقديرا لدورهم .