الثلاثاء: 25/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

انصار السجين تقيم نادياً صيفياً خاصاً بأبناء الأسرى في نابلس

نشر بتاريخ: 27/07/2005 ( آخر تحديث: 27/07/2005 الساعة: 15:44 )
نابلس- معا أقامت جمعية انصار السجين في مدينة نابلس نادياً صيفياً خاصاً بأبناء الأسرى والمُعتقلين وذلك بالتعاون مع وزارة الشباب والرياضة وقد شارك في هذا النادي (185) شبلاً وزهره من أبناء الأسرى الأبطال.

وتهدف جمعية انصار السجين من إقامة هذه النادي للتفريغ النفسي لأبناء الأسرى الذين يعانون من فقدانهم لحنان والدهم الذي غُيب خلف قضبان الأسر ولرفع مستواهم العلمي والإبداعي.

وقد اشتمل نادي الأنصار الثاني على ثماني زوايا تغطي من خلالها كافة المجالات العلمية والترفيهية والابداعيه وهي:-

- زواية المسرح: والذي يُعبر فيها الطفل عن شخصيتة إما من الواقع او من الخيال بحيث يتم الوصول لترسيخ هدف ايجابي عند الطفل.
- زاوية النشيد: هدفه الارتقاء بالذوق الفني وخلق الإبداع والتنمية عند الطفل.
- زاوية الطهي: ويتم فيها مشاركة الفتيات وبعض الأولاد الراغبين في ذلك وقد قاموا بعمل المجدرة كأكله شعبيه وليالي اللبنان وكعكة الشوكولاته والبوشار.
- التفريغ النفسي: ويركز من خلالها على الجوانب النفسية للطفل وتفريغ الضغط الذي أصابه خلال اعتقال والده واقتحام بيتهم وغياب معيلهم.
- زاوية الرياضة: ضمت الألعاب الرياضة وكرة القدم والسلة والريشة والتنس وألعاب متنوعة حسب الفئة العمريه.
- زاوية الصحة: يتعلم الطلاب فيها الأمور الصحية والنظافة العامة وحماية البيئة بطريقه مشوقه وترفيهية وتعليمية.
- زاوية الفن: ويتعلم فيها الطلاب الرسم والأشغال اليدوية .
- زاوية المسابقات: يركز فيها الطالب على إيصال المعلومة بطريقه الإثارة وفيها ألعاب تعتمد على التركيز الذهني


وأشار مدير جمعية انصار السجين سائد ياسين إلى أن الجمعية تعمل وبشكل دائم على رفع مستوى الأسر والجمهور الفلسطيني ونشر ثقافة الأسر وتحرير الأسرى من خلال النشاطات التي تقوم بها الجمعية بكافة فروعها في جميع مدن الضفة وقد كثفت الجمعية نشاطاتها في الاونه وركزت على النشاطات الجماهيرية كان منها الاعتصامات والمهرجانات والندوات الترفيهية والنوادي الصيفية وورشات العمل ضمن برنامج تثقيفي وكان من ابرز نشاطاتها معرض الأسرى الذي أقامته في يوم الأسير الفلسطيني بعنوان " شموع لاتنظفىء " والذي لاقى استحساناً كبيراً بين الجمهور الفلسطيني وأيضاً حملة الكتاب التي تمت على مستوى الضفة والداخل بعنوان قيدي وكتاب بغية تأسيس نواة مكتبة في كل مواقع الأسر.