مقاتلتان تعترضان طائرة صغيرة اقتربت من هليكوبتر تقل اوباما

نشر بتاريخ: 17/02/2012 ( آخر تحديث: 17/02/2012 الساعة: 14:02 )
بيت لحم-معا- قال مسؤولون ان مقاتلتين امريكيتين اف-16 اعترضتا طائرة صغيرة بعد ان دخلت منطقة تقييد الطيران حول الهليكوبتر الرئاسية بينما كانت تقل الرئيس باراك اوباما بالقرب من مطار لوس انجليس الدولي يوم الخميس.

واضافوا انه تم العثور في وقت لاحق على أكثر من 20 رطلا من الماريوانا على متن الطائرة.

وقال متحدث عسكري ان المقاتلتين أقعلتا من قاعدة جوية شرقي لوس انجليس وأجريتا اتصالا مع قائد الطائرة الصغيرة -وهي (سيسنا 182) بمحرك واحد- وأصدرتا تعليمات اليه لتحويل مساره والهبوط في مطار لونج بيتش.

واضاف المتحدت ان قائد الطائرة انصاع على الفور للتعليمات.

وقال اد دونوفان المتحدث باسم جهاز أمن الرئاسة ان ضباطا استجوبوا الطيار وتوصلوا الي انه لم يكن لديه نية فيما يبدو لالحاق أذى بالرئيس.

ولم يتضح حتى الان هل ستوجه اتهامات جنائية الي الطيار فيما يتصل بالحادث. لكن مصدرا امنيا اطلع على تفاصيل الحادث قال ان السلطات عثرت على 10 كيلوجرامات من الماريجوانا على متن الطائرة.

وكان اوباما قد استقل هليكوبتر البيت الابيض (مارين وان) من لوس انجليس الي منطقة كورونا دل مار على ساحل البحر والعودة صباح الخميس في رحلة لجمع تبرعات.

واستقل اعضاء الفريق الاعلامي المعتمدون لدى البيت الابيض طائرة هليكوبتر اخرى طارت بالقرب من الهليكوبتر الرئاسية.

وبعد عودته الي لوس انجليس صعد اوباما الي طائرة الرئاسة (اير فورس وان) وطارت به الي سان فرانسيسكو