الأربعاء: 22/05/2024 بتوقيت القدس الشريف

مصادر فلسطينية: صعوبات تواجه ممثلي الرئيس عباس في تسويق اتفاق مكة في واشنطن

نشر بتاريخ: 13/02/2007 ( آخر تحديث: 13/02/2007 الساعة: 08:54 )
بيت لحم- معا- كشف مسؤول فلسطيني النقاب عن عدد من الصعوبات التي تواجه ممثلي الرئيس الفلسطيني في واشنطن حيال التسويق لحكومة الوحدة الوطنية التي تم الاتفاق على تشكيلها في مكة المكرمة.

ونقلت مصادر اعلامية عن المسؤول الذي فضل عدم الكشف عن اسمه قوله "رئيس دائرة شؤون المفاوضات في منظمة التحرير صائب عريقات وعضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير ياسر عبد ربه حاولا إقناع المسؤوليين الأميركيين بخطة سير حكومة الوحدة إلا ان الادارة الأميركية أبدت تحفظها حيال وزراء حماس".

واضاف المسؤول "الادارة الأميركية أبلغت عريقات وعبد ربه رفضها التعامل مع وزراء حماس، إلا أن ممثلي عباس أصرا على إقناع واشنطن بحكومة الوحدة في محاولة لرفع الحصار السياسي والاقتصادي عن الشعب الفلسطيني".

وحول التحضيرات للقمة الثلاثية بين الرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس الوزراء الاسرائيلي إيهود أولمرت برعاية وزيرة الخارجية الأميركية كونداليزا رايس أشار المسؤول إلى أن المحادثات انصبت على التحضير لعقد تلك القمة في التاسع عشر من الشهر الحالي.

وأوضح المسؤول أن الوفد الفلسطيني أكد رفضه لاقتراح الدولة الفلسطينية ذات الحدود المؤقتة ووجوب إطلاق مفاوضات جدية ومكثفة تؤدي إلى تطبيق رؤية الرئيس الأميركي جورج بوش بإقامة دولتين في أسرع وقت ممكن وقبل انتهاء ولاية الرئيس الأميركي.

وأشار إلى أن الجانب الفلسطيني أكد حتمية إيجاد آليات إلزامية وجداول زمنية لضمان إقامة دولة فلسطينية مستقلة وإنهاء الاحتلال الذي بدأ عام 1967.