وزير دفاع مصر يتيح تملك اراضي البدو القاطنين على الشريط الحدودي

نشر بتاريخ: 05/01/2013 ( آخر تحديث: 06/01/2013 الساعة: 06:37 )
وزير دفاع مصر يتيح تملك اراضي البدو القاطنين على الشريط الحدودي
العريش - معا - صرح الشيخ عبد الله جهامة رئيس جمعية مجاهدى سيناء ومن كبار مشايخ قبيلة الترابين لـ معا معقبا على اجتماع وزير الداخلية المصري الفريق عبد الفتاح السيسي مع مشايخ بدو سيناء اليوم، بمقر وزارة الدفاع المصرية والذي اختتم اللقاء عصر اليوم بانه لقاء غير عادي جاء عقب احتقان شديد لدى ابناء سيناء خاصة القبائل البدوية المقيمة على الشريط الحدودي والتى ايقنت ان قرار وزارة الدفاع الخاص بتملك الاراضي قد حرمهم من اراضيهم واجبرهم الى الرحيل خارج زمام 5 كم بطول الشريط الحدودي اضافة الى حالة الاحتقان العبث الداخلي والخارجي بهذا الملف الخطير من خلال جهات كانت تحاول الوقيعة بين البدو والجيش .

وقال " لذلك قررت وزارة الدفاع الاجتماع بمشايخ سيناء لتوضيح نقاط الخلاف، مضيفا بان وزير الدفاع قد فجر مفاجأة حقيقة بتوضيحة لمضمون قرار التملك باتحاه التملك لبدو سيناء المقيمين مباشرة على الشريط الحدودى داخل زمام 5 كم واتاح القانون الجديد بتملكهم اراضيهم الزراعية ومنازلهم ماعدا المناطق الخلاء على الحدود يحظر البناء فيها او تملكها او الاراضي الحدودية التابعة للقوات المسلحة .

واقتصر القرار على تملك اراضي البدو المقيمين على الحدود مباشرة بالقرى الحدودية ماعدا اية اراضي خالية من السكان بطول الشريط الحدودي كما تضمن القرار عدم تملك اي اجنبى او تاجير او انتفاع لاي اجنبي بالمنطقة " ج " الحدودية وهو قرار اثلج صدور بدو سناء وازال الاحتقان تماما وفق البدو والمشايخ الحاضرين للقرار .

ورد المشايخ على القرار لوزير الدفاع بان بدو سيناء سيظلون وقودا يحترق من اجل الجيش ومن اجل مصر.

وتناول اللقاء ضرورة غلق الانفاق تماما وبناء شبكات محمول مصرية بطول الحدود الشرقية بدلا من اعتماد البعض على الشبكات الاسرائيلية كما قرر وزير الدفاع اسقاط جميع الاحكام العسكرية الغيابية الصادرة ضد ابناء سيناء فيما تبقى منها 17 حكما صدر قرار باسقاطهم ايضا .

كما وعد وزير الدفاع بدو سيناء باشراكهم في جميع المشروعات الاستثمارية الخاصة بالقوات المسلحة فى سيناء .

وقد حضر لقاء وزير الدفاع السيسي، ومدير المخابرات الحربية المصرية ، وعقب اللقاء قدمت وزارة الدفاع بالقاهرة مأدبة غذاء لمشايخ سيناء وخرج مشايخ ورموز سيناء من هذا اللقاء الاستراتيجي بسعادة بالغة وترحيب كبير بهذا اللقاء التاريخي.