الثلاثاء: 27/02/2024 بتوقيت القدس الشريف

مصدر عسكري مصري لـ معا :نعلم مكان المختطفين ودربنا الصاعقة على اقتحامه

نشر بتاريخ: 21/05/2013 ( آخر تحديث: 21/05/2013 الساعة: 09:25 )
القاهرة - معا - صرح مصدر عسكري بوزارة الدفاع المصرية لـ معا بأن اجهزة الاستخبارات واجهزة الشرطة تمكنت من تحديد عدة اماكن بمدينتي رفح والشيخ زويد يتنقل من خلالها خاطفو الجنود المصريين.

وكشف المصدر العسكري بأن قوات حرس الحدود المصرية وبالتنسيق مع اجهزة الامن في الحكومة المقالة بغزة، قامت بإغلاق الانفاق نهائياً بين الجانبين امام اية محاولات لخاطفي الجنود لتهريبهم الى قطاع غزة، بمساعدة احد القيادات "المتطرفة " المعروفة بقطاع غزة والمطلوبة للامن المصري.

وأضاف المصدر أنه تم تحديد ثلاثة اماكن من بينها قرية حدودية جنوب رفح تطل على الحدود الاسرائيلية، ومكان أخر مابين جنوب رفح ووسط سيناء، ومكان ثالث في احدى قرى مدينة الشيخ زويد، كما تم تحديد قائمة تضم سبعة قيادات بالتنظيم مسؤولة عن خطف الجنود السبعة، وتم اتخاذ الاحتياطات اللازمة لمواجهة مئات العناصر في وقت واحد، لافتاً الى وجود مفاجأتين كبيرتين ستفجرها قوات الجيش المصري في الوقت المناسب.

بدء نشر عناصر الحملة العسكرية استعدادا لمواجهة وشيكة
وأكد مصدر عسكري في وقت سابق على قيام وزارة الداخلية بالدفع بعدد كبير من قوات الأمن المركزي إلى محافظة شمال سيناء لتعزيز الإجراءات الأمنية بشتى أنحاء المحافظة، خاصة بعد الهجوم المسلح الذى شنه مسلحون فجر الأحد على معسكر الأحراش للأمن المركزي بمدينة العريش.

وأوضح المصدر أنه تم الدفع بقرابة 30 مدرعة لتحقيق الانتشار الأمني الفعال في الشارع السيناوي.

وأضاف أن قوات الأمن لم تتلق حتى الآن أية أوامر بشأن البدء في عملية مسلحة لتحرير المجندين السبعة، مشيرا إلى أن الأجهزة المعنية مازالت تفضل مبدأ التفاوض مع الخاطفين لتحرير المختطفين.

ومن جانبه صرح طارق خاطر وكيل وزارة الصحة بشمال سيناء، أن وزارة الصحة دعمت مستشفيات محافظة شمال سيناء بفريق طبي من التخصصات الطبية الحرجة لمواجهة الظروف الامنية الراهنة، وقد وصل فريق طبي مكون من عشرة اطباء متخصصين في جراحة المخ والعظام والباطنة والجراحات اللازمة؛ لمواجهة اية طوارىء طبية ناجمة عن اية احداث قد تجري في الوقت الراهن بشمال سيناء.

وأضاف خاطر أنه متوافر لديهم جميع الامكانات الطبية من ادوية ومستلزمات طبية تحسبا لحدوث اية اصابات، مبيناً أنه تم تدعيم المحافظة بتخصصات طبية لمواجهة اية ازمات طارئة حتى لايضطروا لنقل اي مصابين الى القاهرة.