نادي الاسير :اوضاع مأساوية يعيشها نحو مئة من السجناء القاصرين في سجن تلموند

نشر بتاريخ: 27/05/2005 ( آخر تحديث: 27/05/2005 الساعة: 16:04 )
بيت لحم - افاد محامي نادي الاسير رائد محاميد الذي زار عددا من الاسرى ان نحو مئة من السجناء صغار السن يعيشون اوضاع مأساوية .
الاسير ناصر عقل رضوان 16 عام اكد ان ادارة المعتقل افتتحت قسما جديدا عبارة عن بناية قديمة تم اغلاق شبابيكها بالواح الصاج مما يحول دون دخول الهواء واشعة الشمس الى حجر المعتقلين ،واضاف ناصر ان الادارة تقوم بتهديد الاشبال بالضرب واستعمال القوة ضددهم وذلك لاتفه الاسباب وكذلك تمنعهم من ممارسة الطقوس الدينية واقامة صلاة الجماعة .
والاسير ناصر يعاني من تضخم كلوي وخضع لثلاث عمليات جراحية ويحتاج الى تلقي العلاج في المستشفى ولا يتلقى حاليا سوى بعض المسكنات .
الاسير الارد ني يسري محمد عياد اكد ان الاسرى الاردنيون انهوا اضرابا عن الطعام استمر لمدة ستة ايام مقابل زيارة السفير الاردني لهم من اجل بحث مشكلتهم .
وكان ثلاثة اسرى اردينين يقبعون في سجن تلموند قد اعلنوا اضرابا مفتوحا عن الطعام مطالبين معرفة مصيرهم .
وناشد الاسير عياد وزير الاسرى سفيان ابو زايدة التدخل لدى السلطات الاردنية لتحديد مصيرهم وانهاء معاناتهم .