السبت: 25/05/2024 بتوقيت القدس الشريف

خلال تظاهرة ضد الجدار بارطاس نظمتها المبادرة ..البرغوثي يدعو الى توسيع رقعة النضال الشعبي السلمي

نشر بتاريخ: 12/05/2007 ( آخر تحديث: 12/05/2007 الساعة: 01:04 )
بيت لحم -معا- نظمت المبادرة الوطنية الفلسطينية بالتعاون مع مجلس قروي ارطاس والمؤسسات الوطنية وفعاليات القرية تظاهرة شعبية ضد جدار الفصل ومصادرة سلطات الاحتلال 4500 دونم في قرية ارطاس في بيت لحم.

وشارك في التظاهرة الدكتور محمد عودة وعوض ابو صوي ومحمد ابو صوي من قادة المبادرة في المحافظة ورئيس المجلس القروي في ارطاس حمدي ابو صوي الى جانب الفعاليات الجماهيرية.

وخاطب وزير الاعلام الدكتور مصطفى البرغوثي عبر الهاتف حشود المشاركين في التظاهرة، داعيا الى توسيع النضال الجماهيري الشعبي السلمي ضد جدار الفصل.

واشاد البرغوثي بنضال ابناء الشعب الفلسطيني ضد جدار الفصل في الريف الجنوبي في بيت لحم وفي ارطاس وبلعين وكافة الاراضي الفلسطينية، مشيرا الى اعتداءات وانتهاكات جنود الاحتلال ضد التظاهرات ذات الطابع السلمي ومواجهتها بالعنف وباطلاق النار والغاز.

واكد البرغوثي ان اسرائيل انشأت نظام فصل "عنصري كامل"، حيث عزلت سكان الضفة الغربية في عشر كانتونات معزولة وحرمتهم من الوصول الى 50% من اراضي الضفة التي اصبحت بحكم الاجراءات والحواجز الاسرائيلية مقصورة فقط على المستوطنين الاسرائيليين المقيمين بشكل غير شرعي في الاراضي الفلسطينية.

وطالب البرغوثي المجتمع الدولي باتخاذ اجراءات عقابية ضد اسرائيل لاجبارها على تفكيك منظومة الفصل العنصري التي انشاتها في الاراضي الفلسطينية،د اعيا الى نقل ملف لاهاي الى الامم المتحدة لاجبار اسرائيل على ازالة جدار الفصل .

وقال البرغوثي:" ان اسرائيل لا تقيم وزنا للقانون الدولي وان اعلانها عن بناء 20 الف وحدة استيطانية في القدس واستمرارها في بناء جدار الفصل وعمليات القتل اليومية والحواجز العسكرية تدلل على حجم العدوان والجرائم التي ترتكب بحق شعبنا".

من جانبه دعا د. عوده الى مواصلة الفعاليات الشعبية وتوسيعها لتشمل كل مناطق الوطن لفضح سياسة "الابارتهايد" التي تكرسها اسرائيل في الاراضي الفلسطينية. مؤكدا ان المبادرة ستواصل التحرك الشعبي ضد جدار الفصل.

وقال ان اسرائيل تحاول تكريس امر واقع على الارض عبر اجراءاتها الاحادية للحيلولة دون اقامة دولة فلسطينية كاملة السيادة.

واعرب رئيس المجلس القروي عن شكره للمشاركين في التظاهرة، داعيا الى تفعيل حملة التضامن ضد جدار الفصل، مضيفا ان قريته تتعرض لهجمة استيطانية من قبل سلطات الاحتلال وللخنق والحصار، مشددا على ان تلك الاجراءات لن تنال من عزيمة شعبنا.

على صعيد متصل شاركت المبادرة الوطنية في الفعاليات الوطنية والشعبية في التظاهرة الاسبوعية التي نظمت في الريف الجنوبي في بيت لحم والتي تحولت الى صدامات مع جنود الاحتلال الذين اعتدوا على التظاهرة رغم طابعها الشعبي.