الثلاثاء: 24/11/2020

الهباش يرحب بفتوى علماء المسلمين بعدم تحريم زيارة الاقصى

نشر بتاريخ: 30/04/2014 ( آخر تحديث: 30/04/2014 الساعة: 15:01 )
الهباش يرحب بفتوى علماء المسلمين بعدم تحريم زيارة الاقصى
رام الله - معا - رحب الدكتور محمود الهباش وزير الأوقاف والشؤون الدينية بفتوى علماء المسلين المشاركين بمؤتمر الطرق الى القدس الذي انعقد في عمان بعدم تحريم زيارة المسجد الاقصى المبارك تحت الاحتلال الاسرائيلي للمسلمين من جنسيات بلدان خارج العالم الاسلامي وعددهم 450 مليونا، معتبرا هذه الفتوى تمثل خطوة مهمة وكسر لفتواى التحريم التي ساهمت في عزلة القدس والمسجد الاقصى.

وثمن الهباش قرار العلماء بترك باب الاجتهاد مفتوحا بخصوص حق باقي مسلمي العالم في زيارة القدس والمسجد الاقصى المبارك من اجل تكثير سواد المسلمين فيه والدفاع عن الاقصى والمرابطين فيه وبما يحقق المصالح الشرعية المعتبرة ويدعم الاقتصاد الفلسطيني والمقدسي تحديدا وسياسيا بهدف حماية الاقصى والمقدسات.

وكان علماء المسلمين المشاركون في مؤتمر الطريق الى القدس الذي انعقد في العاصمة الاردنية عمان بحضور وزير الأوقاف محمود الهباش ومفتي فلسطين الشيخ محمد حسين قد اصدروا فتوى تنص على أنه لا حرج في زيارة المسجد الأقصى المبارك في القدس الشريف للفلسطينيين أينما كانوا في فلسطين أو خارجها مهما كانت جنسياتهم، وللمسلمين من حملة جنسيات بلدان خارج العالم الإسلامي، على ألا يترتب على ذلك تطبيع مع الاحتلال ولا يترتب عليه ضرر بالقضية الفلسطينية.