مصادر طبية أردنية تؤكد ان الوزير محمد دحلان غادر المستشفى بعد ان تماثل للشفاء

نشر بتاريخ: 06/09/2005 ( آخر تحديث: 06/09/2005 الساعة: 13:59 )
بيت لحم- معا- اعلنت مصادر طبية في مدينة الحسين في العاصمة الاردنية عمان ان محمد دحلان وزير الشؤون المدنية الفلسطينية قد غادر المستشفى صباح اليوم الثلاثاء بعد ان تماثل للشفاء من الوعكة الصحية التي المت به واستدعت مكوثه في المستشفى لمدة اسبوعين.

واوضحت المصادر ان دحلان يتمتع الآن بصحة جيدة وباستطاعته ممارسة حياته الطبيعية بعد ان تم علاج الانزلاق الغضروفي الذي كان يعاني منه ولكنه لازال بحاجة الى الراحة وجلسات العلاج الطبيعي والتمارين الرياضية المكملة.

وقال دحلان انه سيمكث عدة ايام في المملكة الاردنية لاستكمال العلاج الطبيعي قبل ان يعود الى غزة خلال الايام القادمة لممارسة واجباته الوطنية في خدمة ابناء الشعب الفلسطيني.

وتقدم الوزير دحلان بجزيل الشكر للعاهل الاردني الملك عبد الله بن الحسين على اهتمامه الشخصي بصحته والى الطواقم الطبية في المستشفى التي سهرت على راحته طوال فترة مكوثه فيها, والى رئيس الحكومة الاردنية الدكتور عدنان بدران والوزراء الاردنيين ورؤساء الاحزاب والعشائر الاردنية واعضاء البرلمان والاعيان الذين قاموا بزيارته في المستشفى.

كما تقدم دحلان بشكره الى الرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس الوزراء احمد قريع واعضاء الحكومة والمجلس التشريعي وقادة الفصائل والاحزاب والى ابناء الجالية الفلسطينية في الاردن والدول العربية وجماهير الشعب الفلسطيني في الداخل الذين زاروه في المستشفى أو ارسلوا البرقيات أو الذين اتصلوا هاتفيا للاطمئنان على صحته والى السفراء العرب الذين عادوه في المستشفى.

وكرر دحلان مناشدته المواطنين الفلسطينيين بالتوقف عن نشر اعلانات التهنئة في الصحف وتقديم قيمة هذه الاعلانات الى الطلبة المحتاجين والاسر المحتاجة.

ويشار الى ان دحلان كان قد دخل الى المستشفى قبل اسبوعين بعد ان ألمت به وعكة صحية ناتجة عن انزلاق غضروفي ناجم عن الارهاق الشديد وساعات العمل الطويلة وقد تم نقله بمروحية اردنية الى العاصمة الاردنية عمان بناء على تعليمات من الملك الاردني.