مجموعة الاتصالات الفلسطينية تنظم حفلا تكريما لفرقة -عائدون- في نابلس

نشر بتاريخ: 07/09/2005 ( آخر تحديث: 07/09/2005 الساعة: 12:23 )
رام الله -معا - نظمت مجموعة الاتصالات الفلسطينية حفلا تكريما لفرقة "عائدون" للفنون الشعبية والمسرحية التابعة لمركز يافا الثقافي في قاعة المركز الكائن في مخيم بلاطة.

وحضر الحفل بسام الولويل ممثلا عن الدكتور عبد المالك جابر المشرف العام عن مجموعة الاتصالات الفلسطينية، وتيسير نصرالله رئيس مجلس إدارة مركز يافا الثقافي وإدارة المركز وعدد من ممثلي المؤسسات الأهلية.

وقدّم وليد عبد الهادي المدير الإداري لمركز يافا عرضا موجزا عن رحلة الفرقة وأدائها أثناء مشاركتها في مهرجاني أدنبرا وفيلي والعروض التي قدمتها الفرقة في المملكة المتحدة.

وألقى تيسير نصر الله كلمة مركز يافا شكر فيها مجموعة الاتصالات الفلسطينية ممثلة بالدكتور عبد المالك جابر على دعمها ورعايتها الفرقة، وقال أن هذه الرعاية شكلت وساما على صدر أعضاء الفرقة، فلولاها لما استطاعت الفرقة المشاركة في المهرجانات الدولية، وتوجه نصر الله بالشكر للفرقة التي مثلت فلسطين خير تمثيل.

واستعرض الولويل في كلمته انجازات مجموعة الاتصالات في رعايتها للعديد من الأنشطة والفعاليات للمؤسسات الأهلية المختلفة، واضاف أن دعم فرقة عائدون هو في صلب اهتمامات وتوجهات المجموعة، ووعد بتقديم المزيد من اجل تطور الفرقة في أدائها الفني والمسرحي، لما يمثله الفن الملتزم من بعد على الصعيد الوطني، لإبراز صورة الفلسطيني الذي يسعى لبناء وطنه بشكل ديمقراطي.

ثم ألقت مادلين سعيد كلمة فرقة عائدون شكرت فيها مركز يافا ومجموعة الاتصالات على وقوفهما إلى جانب الفرقة، مما أهلها للمشاركة الدولية، ودعت إلى دعم الفرقة ورعايتها حتى تتمكن من الاستمرار في مشوارها الفني الملتزم، وعبرت عن سعادتها وسعادة زملائها في الفرقة من المشاركة الدولية، واستعرضت بعض التجارب التي مرت بها الفرقة في المملكة المتحدة.

وفي نهاية الحفل قام تيسير نصر الله رئيس بتقديم درع مركز يافا لمجموعة الاتصالات الفلسطينية وشهادات تقديرية للمساهمين في رعاية الفرقة.