حركة فتح تنعى اللواء عرفات وتحذر من خطورة الاغتيال وانعكاساته على المجتمع الفلسطيني

نشر بتاريخ: 07/09/2005 ( آخر تحديث: 07/09/2005 الساعة: 12:48 )
رام الله - معا - نعت حركة فتح اللواء موسى عرفات القدوة عضو المجلس الثوري للحركة، ومستشار رئيس السلطة الوطنية الفلسطينية لشؤون الأمن القومي، ورئيس جهاز الاستخبارات العسكرية السابق، الذي تمَّ اغتياله فجر اليوم الأربعاء أمام منزله بغزة.

وادانت حركة فتح في بيان لها جريمة اغتيال اللواء عرفات، وحذرت من خطورة الاغتيال وانعكاساته على المجتمع الفلسطيني.

وطالبت السلطة الوطنية الفلسطينية بالتحقيق في الجريمة وكشف النقاب عن الجناة، وتقدمت الحركة بالتعزية والمواساة لاسرة وعائلة اللواء عرفات.