الاحتلال يحتجز الطفل ناصر عكوب في ظروف اعتقالية سيئة

نشر بتاريخ: 21/08/2007 ( آخر تحديث: 21/08/2007 الساعة: 14:35 )
نابلس- معا - اختطفت قوات الاحتلال قبل أكثر من أسبوع الطفل ناصر عكوب البالغ من العمر 16 عاما من بين أحضان أسرته لتلقي به في ظروف اعتقالية مأساوية داخل معسكر حوارة .

وذكرت والدة الطفل عكوب ان قوة كبيرة من جيش الاحتلال اقتحمت المنزل وقامت بتفتيشه واقتادت الطفل ناصر دون توضيح سبب الاعتقال .

وناشدت والدته المؤسسات الحقوقية للضغط على الاحتلال من اجل الافراج وذلك من اجل اكمال تعليمهه خصوصا وان العام الدراسي الجديد على الابواب .

من جانبها استنكرت جمعية نفحة استهداف الاحتلال للاطفال واعتبرت ذلك جريمة بحق الطفل الفلسطيني واتهمت الجمعية الاحتلال بابتزاز الاطفال وممارسة الضغط النفسي والجسدي عليهم من اجل استغلالهم لمصالح الاحتلال .

وقد زار محامي جمعية نفحة داخل معسكر حوارة بالاضافة للطفل ناصر عكوب كلا من عزت ريان رئيس جمعية قراوة بني حسان الثقافية والذي اعتقل اثناء عودته من الخارج على الجسر ومحمد شتات وعمار حمامي وايمن ابو شلال وناصر عكوب واشرف طه وعمر ابو خميس وماهر عواده وعبد الغني سلهب ورياض ولويل .