الثلاثاء: 16/08/2022

اتهام بنوك اسرائيلية بتحويل اموال الى جهات فلسطينية محظورة قانونيا

نشر بتاريخ: 04/09/2007 ( آخر تحديث: 04/09/2007 الساعة: 18:03 )
بيت لحم -معا- قالت صحيفة "يديعوت احرونوت" الاسرائيلية ان البنوك الاسرائيلية حولت عن طريق الخطأ اموالا عبارة عن قيمة شيكات مسحوبة على بعض الحسابات البنكية للمنظمات الفلسطينية وعلى رأسها حماس .

واضافت الصحيفة التي نشرت صورة لشيكين مسحوبين من بنك ديسكونت وبنك البريد لصالح لجنة زكاة الرامان اعضاء اللجنة اعترفوا خلال التحقيق معهم بانهم تبرعوا بقيمة الشيكات المذكورة لحركة حماس .

وقال المستشار القانوني "للجنة جرحى العمليات الارهابية في اسرائيل" المحامي دود مينع والذي سبق له ان قاضى بعض البنوك الامريكية بحجة خرق قانون تمويل الارهاب " نحن نعرف ان بنوكا اسرائيلية تحول الاموال للمنظمات الارهابية وصرفت مستحقات بعض الانتحاريين لذلك يجب عليها التأكد من شخصية من يسحب الاموال منها مؤكدا ان احتمالية مقاضاة البنوك الاسرائيلية قائمة لكن القرار الاخير في ايدي المحامين الامريكيين .

وقال بنك ديسكونت بان احد الشيكات تم سحبه في اذار الماضي اي قبل حظر اللجنة المذكورة فيما لم يتم سحب الشيك الثاني مطلقا مؤكدا بانه تصرف وفقا للقانون والذي يلزم البنوك بفحص من يسحب الشيك وليس من ينتفع منه .

ومن ناحيته قال بنك البريد بان الحديث يدور عن حساب بمبالغ صغيرة ولا نعرف نية صاحبه التبرع بقيمته للمنظمات الارهابية.

ورفض الناطق باسم وزارة القضاء الاسرائيلية التعليق على القضية مؤكدا بان البحث القانوني جار في هذا الشأن .

وكانت الاجهزة الامنية الاسرائيلية قد اعلنت بداية شهر ايار الماضي عن لجنة زكاة الرام منظمة غير مشروعه وتم اضافتها الى قائمة الجهات التي تدعم "الارهاب" وفقا لما جاء في لائحة الاتهام التي قدمت للمحكمة المركزية في القدس ضد رؤساء اللجنة والتي اتهمت اللجنة ايضا باستغلال عملها لتمويل حركة حماس .