السبت: 03/12/2022

شهيدان برصاص الاحتلال في رام الله وغزة

نشر بتاريخ: 18/12/2015 ( آخر تحديث: 19/12/2015 الساعة: 07:37 )
شهيدان برصاص الاحتلال في رام الله وغزة
رام الله- معا- استشهد شابان مساء اليوم الجمعة، برصاص الاحتلال الاسرائيلي، أحدهما في بلدة سواد شمال شرقي رام الله والاخر في خانيونس بقطاع غزة.

وقال مراسلنا في رام الله، إن الشاب محمد عبد الرحمن عياد (21 عاماً)، استشهد برصاص الاحتلال خلال محاولته تنفيذ عملية دهس لمجموعة من جنود الاحتلال، عند مدخل بلدة سلواد شمال شرقي مدينة رام الله.
وذكرت مصادر من بلدة سلواد أن الشهيد ترك وصيته قبل تنفيذ عملية الدهس، والتي لم تسفر عن وقوع إصابات في جنود الاحتلال.

وفي التفاصيل، فإن الشاب عياد كان يقود سيارته بالقرب من مدخل بلدة سلواد، وزاد سرعته فجأة محاولا تنفيذ عملية دهس، ولكن الجنود انتبهوا ففروا من المكان، فاصطدمت مركبته في المكعبات الاسمنتية التي يختبئ خلفها الجنود.
وعلى الفور أطلق جنود الاحتلال النار نحو الشاب عياد، وتركوه ينزف حتى تيقنوا من ارتقائه شهيداً، قبل أن يخرجوه من السيارة، ووضعوه في كيس أسود، ونقلوه بسيارة إسعاف عسكرية إلى جهة مجهولة.

وفي قطاع غزة، أكد الناطق باسم وزارة الصحة اشرف القدرة، استشهاد الشاب محمود محمد سعيد الاغا (20 عاما) برصاص الاحتلال خلال مواجهات اندلعت شرق خانيونس.

وقال القدرة إن مجمل الاصابات ارتفعت اليوم الجمعة، الى 40 اصابة منها 31 بالرصاص الحي، واصفا باقي الاصابات بـ"الجراح المتوسطة" في الاقدام.

ولفت القدرة إلى اصابة 14 مواطنا بحالات اختناق، تم معالجتها ميدانيا.