الإثنين: 17/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

نادي الأسير الفلسطيني نظم مهرجانا حاشدا في مدينة بيت لحم تضامناً مع الأسرى

نشر بتاريخ: 23/10/2007 ( آخر تحديث: 23/10/2007 الساعة: 18:21 )
بيت لحم- معا- بدعوى من نادي الأسير الفلسطيني نظم مهرجانا حاشدا في مدينة بيت لحم صباح اليوم وبالتعاون مع لجنة التنسيق الفصائلي وجمعية الأسرى والمحررين ولجنة أهالي الأسرى وبمشاركة الفئات الرسمية والشعبية والمئات من طلبة المدارس والجامعات تضامنا مع الأسرى في سجو ن الإحتلال وإستنكارا لأحدث الأمس من جريمة نكراء بحق أسرانا في سجن النقب.
وألقى رئيس نادي الأسير الفلسطيني في مدينة بيت لحم عبد الله الزغاري بيانا بأسم كافة المشاركين محملا الحطومة الإسرائيلية وأدارة مصلحة السجون المسؤولية الكامالة عن أستشهاد الأسير الاشقر ومستنكرا الجريمة البشعة التي أرتكبها جنود النقب بحق الأسرى هناك.
ودعا الزغاري مجلس الأمن الدولي لعقد جلسة طارئة والضغط على حكومة إسرائيل الإرهابية لوقف سياسة القتل بحق أسرانا والعمل على أطلاق سراحهم كما طالب المجتمع الدولي بتشكيل لجنة تحقيق دولية في الإنتهاكات المستمرة التي تمارسها أدارة مصلحة السجون بحق كافة الأسرى والمتمثلة في القمع اليومي والتفتيش العاري والقتل والأرهاب.
وطالب البيان السلطة الوطنية اتلفلسطينية بعدم المشاركة بالمؤتمر الدولي المتوقع عقده في أميركا دون وضع جدول زمني واضح ومحدد يضمن الأفراج عن كافة الأسرى من جميع السجون الإسرائيلية.
كما طالب رئيس نادي الأسير الفلسطيني في بيت لحم كافة المؤسسات الوطنية والشعبية إلى أعلان حالة الإستنفار تضامناً مع أسرانا في سجون الإحتلال والمشاركة الفاعلة في كافة الفعاليات الداعمة لهم.
وأخيرا ناشد الزغاري مؤسسة الصليب الأحمر الدولي وكافة مؤسسات حقوق الأنسان الدولية والمحلية إلى فضح الممارسات الإسرائيلية بحق الأسرى الفلسطينيين داخل السجون والعمل على تشكيل اللجان التضامنية مع قضية الأسرى والعمل على توفير الحماية الدولية لهم.
ويذكر أنه وبعد الأنتهاء من المهرجان أنطلقت مسيرة شبابية غاضبة نحو قبة راحيل العسكرية وأستبكوا بالحجارة مع الجنود المتواجدين هناك.