Advertisements

حزب التحرير: القرن الـ 21 قرن الخلافة

نشر بتاريخ: 06/05/2016 ( آخر تحديث: 03/04/2020 الساعة: 04:09 )
حزب التحرير: القرن الـ 21 قرن الخلافة
غزة- معا- اعتبر حزب التحرير، أن القرن الـ 21 هو قرن الخلافة على منهاج النبوة، مقابل دعاوي الدولة الوطنية والقومية والعلمانية.

وقال م. ابراهيم الشريف عضو المكتب الإعلامي لحزب التحرير في كلمة خلال مسيرة للحزب في غزة، في الذكرى الـ 95 لهدم الخلافة:" فلسطين يجب أن تكون عامل وحدة ودافع جهاد، وليست جسرا للمطبعين بحجة مساعدة أهل فلسطين ماديا".

واعتبر الشريف أن الواجب على جميع المسلمين وكل الفصائل أن يحملوا مشروعا واحدا هو الدعوة إلى تحرير فلسطين كلها وأن الحلول المطروحة من جهة القوى الدولية مؤامرة.

وقال:" المشاريع الغربية كحل الدولتين وحل الدولة الواحدة والكونفدرالية مرفوضة جملة وتفصيلا، لأنها تنهي الصراع بين الأمة واليهود المحتلين وتعطيهم كل أو معظم فلسطين".

وأضاف الشريف أن الدعوة لوجود قوات دولية على أرض فلسطين، هي دعوة لاحتلال جديد للأرض المباركة بصبغة دولية.

Advertisements

Advertisements